النظام يعتقل مقاتلين سابقين بـ "الحر" ورئيس مجلس محلي سابق في ريف دمشق

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يونيو، 2019 2:15:10 م خبر عسكري معتقل

سمارت - ريف دمشق
اعتقلت قوات النظام السوري مقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر ورئيس مجلس محلي سابق في بلدة عقربا بريف دمشق جنوبي سوريا، رغم إجرائهم "تسويات" معها.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الأربعاء، إن عناصر من فرع "المخابرات الجوية" التابعة لقوات النظام اعتقلوا خلال الأسبوع الفائت، ستة مقاتلين سابقين في الجيش الحر إضافة إلى رئيس المجلس المحلي السابق لعقربا محمد غبور بعد مداهمة منازلهم، دون معرفة التهمة الموجهة إليهم.

وأضافت المصادر أن المقاتلين الذين تم اعتقالهم هم محمد كريم وبشير كريم، بلال حمود وكاسم الحبش، إضافة إلى محمود الحبش ومحمد الحبش، مشيرة أن اعتقالهم جاء بعد عودتهم لمنازلهم حيث كانوا نازحين في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب دمشق.

واعتقلت قوات النظام في نيسان الفائت، عشرات الشبان في مناطق بالغوطة الشرقية قرب دمشق، معظمهم على خلفية نشاطهم السياسي قبل سيطرتها على المنطقة، كمااعتقلت في الشهر ذاته امرأتين وأطفالهما في مدينة الرحيبة، كان زوجاهما منتسبين لتنظيم "الدولة الإسلامية".

في سياق متصل أشارت المصادر أن قوات النظام افتتحت معبرا جديدا يصل بلدتي عقربا وبيت سحم ببعضهما وأنشأت حاجزا فيه يعود لـ "المخابرات الجوية" التابع لها، للإشراف على عمليات التفتيش و"التفييش الأمني" للمارة.

وتخضع عقربا لقوات النظام منذ عام 2014 حيث سيطر عليها بعد معارك مع الفصائل العسكرية مانعا دخول وخروج السكان إليها إلا بموافقات أمنية، في حين سيطر على بلدات جنوب دمشق الثلاثة بعد اتفاقيات تهجير المدنيين والعسكريين إلى الشمال السوري في نيسان 2018.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يونيو، 2019 2:15:10 م خبر عسكري معتقل
الخبر السابق
قصف إسرائيلي يستهدف مواقع للنظام السوري في درعا والقنيطرة
الخبر التالي
حرائق تلتهم نحو 50 هكتار من المحاصيل الزراعية بالسويداء