قبطانة ألمانية مهددة بالسجن 20 عاما لإنقاذها لاجئين من الغرق

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يونيو، 2019 1:17:53 م خبر عسكري لاجئون

سمارت - تركيا

تواجه القبطانة الألمانية بيا كليمب وأفراد طاقمها خطر السجن لمدة 20 عاما في إيطاليا بسبب إنقاذ اللاجئين من الغرق في مياه البحر الأبيض المتوسط خلال عبورهم باتجاه دول الاتحاد الأوروبي.

ونقل موقع "المهاجر نيوز" الأوروبي عن محامي "كليمب" الاثنين، قوله إنها قد تواجه عقوبة السجن "20 عاما إضافة إلى غرامات مالية طائلة"، إذ أن تهمتها "المساعدة في الهجرة غير الشرعية"، حسب تصريحات صحفية سابقة لها.

ولفت الموقع أن أكثر من 190 ألف شخص وقعوا على عريضة لدعم القبطانة الألمانية للمطالبة بإسقاط الإجراءات الجنائية ضدها وضد أعضاء الطاقم الآخرين الذين أنقذوا آلاف المهاجرين في البحر الأبيض المتوسط.

وجاء في العريضة المرفوعة إلكترونيا "أنه إذا حكم على القائد بيا كليمب وتسعة أفراد آخرين من طاقم النجاة الخاص "إيفنتا" أو أية أشخاص آخرين بالسجن في إيطاليا، فسيكون ذلك بمثابة استسلام غير مشروط للإنسانية في أوروبا"، حسب موقع "المهاجر نيوز".

وأنقذت "كليمب" أكثر من 1000 شخص كانوا معرضين للغرق وذلك لاستخدامهم قوارب صغيرة غير آمنة أثناء محاولتهم العبور إلى أوروبا بحثًا عن حياة أفضل، لتقوم السلطات الإيطالية عام 2017م، بحجز سفينتها ومنعها من الإبحار قرب السواحل الإيطالية.

وتتكرر حوادث غرق قوارب تقل سوريين بطرق غير نظامية في البحر المتوسط انطلاقا من دول مختلفة مثل تركيا وليبيا ولبنان وتونس، في محاولتهم اللجوء إلى دول الاتحاد الأوروبي وبريطانيا.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يونيو، 2019 1:17:53 م خبر عسكري لاجئون
الخبر السابق
أستراليا تستعيد ثمانية أطفال من عائلات تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا
الخبر التالي
تعيين قائد عسكري لـ"لواء حمص العدية" التابع لـ"الحر" خلفا لـ"الساروت"