مجهولون يقتلون عنصرا بقوات النظام في درعا

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يوليو، 2019 1:22:43 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت - درعا

قتل مجهولون ليلة الأربعاء – الخميس، عنصرا في قوات النظام السوري على أطراف بلدة مزيريب (12 كم شمال غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن أهالي عثروا على جثة العنصر حسن علي قرب معمل الكونسروة على أطراف البلدة بعد دقائق من سماع صوت إطلاق نار.

ولفت الناشطون أن العنصر ينتمي لـ"الفرقة الرابعة" بقوات النظام، وينحدر من قرية الذيابية حيث كان مقاتل بفصيل "أحرار جلين" التابع للجيش السوري الحر قبل سيطرة قوات النظام على المحافظة.

إلى ذلك أشار ناشطون أن مجهولين فجروا سيارة أمين فرقة "حزب البعث العربي الإشتراكي" في قرية الكرك الشرقي محمد حسين النعمة، ما تسبب باحتراقها دون أن يتسبب الانفجار بخسائر بشرية، منوهين أن له دور باتفاق "المصالحات" مع قوات النظام برعاية روسية.

وتشهد محافظة درعا عمليات إطلاق نار متكررة من قبل مجهولين استهدفت بعضها قوات النظام بينما طالت معظمها مقاتلون سابقون في الجيش السوري الحر إضافة إلى شبان وموظفين سابقين في المجالس المحلية، وسط اتهامات يوجهها الناشطون للنظام بالمسؤولية عن ذلك.

وسيطرت قوات النظام على كامل المحافظة في تموز الفائت، بعد إبرامها مع فصائل "الحراتفاقات برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل النظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يوليو، 2019 1:22:43 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
"الائتلاف" ينفي تلقيه طلبا تركياً بالإبلاغ عن موالين للنظام
الخبر التالي
"تحرير الشام" تقول إنها حررت مختطفا بعملية أمنية شمال إدلب