توثيق خمسة انتهاكات بحق الإعلاميين خلال شهر في سوريا

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 يوليو، 2019 10:42:41 م خبر إغاثي وإنساني إعلام

سمارت – تركيا

وثق "المركز السوري للحريات الصحفية" في "رابطة الصحفيين السوريين"، خمس حالات انتهاك ضد الإعلاميين في سوريا خلال شهر حزيران الفائت.

وقال "المركز" في تقرير له الجمعة، إن القصف الممنهج على محافظتي إدلب و حماة من قبل قوات النظام السوري وروسيا كان سببا رئيسيا في استمرار وقوع الانتهاكات، كما خلفت سياسة التضييق على الحريات الإعلامية من قبل مختلف الأطراف، وحالة "الفلتان الأمني" التي تسود بعض المناطق في سوريا عددا من الانتهاكات خلال الشهر الماضي.

وأشار المركز إلى مقتل إعلاميين اثنين، ليرتفع بذلك عدد الإعلاميين الذين وثق المركز مقتلهم منذ منتصف أذار 2011 إلى 450 إعلاميا، كما أصيب إعلاميان آخران بجروح مختلفة، وتمثل الانتهاك الأخير باحتجاز إعلامي وتصدرت قوات النظام السوري للشهر الثاني على التوالي قائمة الجهات المنتهكة للحريات الإعلامية في سوريا، بمسؤوليته عن ارتكاب 3 انتهاكات خلال شهر حزيران.

وأكد المركز أن الانتهاكات تركزت في محافظة حماة، إذ شهدت وقوع 3 انتهاكات فيها، بينما شهدت محافظة إدلب وقوع انتهاك واحد ومثله في محافظة الحسكة، داعيا إلى احترام حرية الصحافة وضمان سلامة العاملين في الحقل الإعلامي ومحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات.

وسبق أن وثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" مقتل 52 إعلاميا تحت التعذيب في سجون النظام السوري بين شهري آذار 2011 و نيسان 2019.

ويتهم حقوقيون وناشطون المجتمع الدولي بالتقاعس في الضغط على النظام للكشف عن مصير مئات آلاف المعتقلين والمغيبين قسريا في سجونه والإفراج عنهم، ومحاسبته على جرائم ضد الإنسانية المرتكبة بحقهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 يوليو، 2019 10:42:41 م خبر إغاثي وإنساني إعلام
الخبر السابق
قتيل وجرحى بقصف صاروخي لـ"قسد" على بلدة شمال حلب
الخبر التالي
رتل عسكري للتحالف الدولي يدخل الرقة قادما من الحسكة