مجهولون يغتالون مختار قرية شمال درعا

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 يوليو، 2019 12:32:16 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت - درعا
اغتال مجهولون مختار قرية اليادودة (8 كم شمال غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الثلاثاء، إن مختار اليادودة يوسف محمد القدسي قتل وأصيب شخص كان برفقته نتيجة إطلاق النار عليها خلال تواجدهما أمام منزل "القدسي" الاثنين.

وأوضحت المصادر أن "القدسي" مقرب من قوات النظام السوري، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وسبق أن اغتال مجهولون رئيس بلدية اليادودة محمد أحمد المنجر عبر إطلاق النار عليه الخميس 10 كانون الأول 2019.

وتشهد محافظة درعا عمليات إطلاق نار متكررة من قبل مجهولين استهدفت بعضها عناصر لقوات النظام بينما طالت معظمها مقاتلون سابقون في الجيش السوري الحر إضافة إلى شبان وموظفين سابقين في المجالس المحلية، وسط اتهامات يوجهها الناشطون للنظام بالمسؤولية عن ذلك.

وسيطرت قوات النظام على كامل المحافظة في تموز 2018، بعد إبرامها مع فصائل "الحر" اتفاقات برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل النظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 يوليو، 2019 12:32:16 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
"الحرس الثوري" ينقل مقر له في مدينة البوكمال إلى منزل استولى عليه قبل أيام
الخبر التالي
"الحر" يصنع أول مدرعة عسكرية بجهود محلية شمال حلب