حكومة جبل طارق تعتقل مسؤول ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 يوليو، 2019 9:19:28 م خبر دوليأعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت – تركيا

اعتقلت شرطة جبل طارق الخميس، قبطان ومسؤول ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة بتهمة خرق العقوبات الأوروبية على النظام السوري.

وقالت الشرطة في بيان لها نقلته وكالة "رويترز" إنها ألقت القبض على قبطان ومسؤول ناقلة النفط (جريس 1) التي احتجزتها قبل في وقت سابق بتهمة خرق العقوبات الأوروبية على النظام السوري وصادرت وثائق وأجهزة إلكترونية منهم.

وسبق أن قالت حكومة جبل طارق إنها حصلت على أمر لتمديد احتجاز ناقلة النفط الإيرانية مدة 14 يوم بعد مخالفتها للعقوبات بنقلها شحنة نفط إلى سوريا.

وأشادت بريطانيا باحتجاز السلطات في جبل طارق سفينة يشتبه بأنها تنقل نفطا إلى النظام السوري والذي يخضع لعقوبات اقتصادية غربية.

وطالبت إيران من المملكة المتحدة بـ"الإفراج الفوري" عن ناقلة النفط المحتجزة في جبل طارق، متهمة بريطانيا باعتراض هذه السفينة بأمر من الولايات المتحدة الأمريكية، في حين هدد أمين "مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني" محسن رضائي في تغريدة على "تويتر" أنه إذا لم تطلق بريطانيا الناقلة، فإن إيران ستتخذ إجراء مماثلا ضد ناقلة بريطانية.

وسبق أن قال رئيس حكومة جبل طارق، التابعة لبريطانيا فابيان بيكاردو، في بيان: "لدينا كل الأسباب التي تدعو إلى الاعتقاد أن غريس 1 (سفينة) كانت تنقل شحنتها من النفط الخام إلى مصفاة بانياس التي يملكها كيان يخضع لعقوبات الاتحاد الأوروبي المفروضة على سوريا"، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

ويخضع النظام السوري لعقوبات من دول وكيانات إقليمية عديدة، منها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة التي تشمل عقوباتها تجميد أرصدة بنكية، وحظر التعامل مع مؤسسات تدعم النظام، إضافة إلى عقوبات على شركات محلية ودولية، عدا عن منع التصدير إلى سوريا أو الاستثمار فيها.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 يوليو، 2019 9:19:28 م خبر دوليأعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
محكمة ألمانية تلزم خارجتها باستعادة عائلة عنصر في تنظيم "الدولة" من سوريا
الخبر التالي
وصول 200 نازح إلى دير الزور قادمين من مخيم الهول بالحسكة