جرحى وخروج محطة مياه عن الخدمة بقصف جوي روسي جنوب إدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يوليو، 2019 2:53:48 م خبر عسكري عدوان روسي

سمارت - إدلب

جرح خمسة مدنيين وخرجت محطة المياه الوحيدة في مدينة معرة النعمان (32 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا الأحد، نتيجة غارات من الطائرات الحربية الروسية.

وقال رئيس المجلس المحلي بلال ذكرى في تصريح إلى "سمارت"، إن الطائرات الحربية الروسية استهدفت بشكل مباشر المحطة وخزن المياه الرئيسي بست غارات، ما أسفر عن إصابة خمسة من الكادر الفني للمحطة بجروح خفيفة نقلوا على إثرها إلى نقطة طبية قريبة.

وأضاف "ذكرى" أن الخزان سعته 5000 متر مكعب وكان يخدم 120 ألف نسمة من سكان معرة النعمان، لافتا أن القصف يعتبر الثالث من نوعه الذي يستهدف محطات المياه.

وأشار "ذكرى" أن القصف تسبب في أضرار مادية كبيرة والمولدات والمحولات الكهربائية وخزانات الوقود، وملحقات محطة المياه.

إلى ذلك تعرضت مدينة خان شيخون وقرى كفرسجنة ومعرة حرمة والعامرية والهبيط لقصف جوي من طائرات النظام الحربية، بينما قصف قوات النظام المتمركزة في جبل الأكراد شمال اللاذقية بلدتي بداما والناجية بالمدفعية الثقيلة، واقتصرت أضرار القصوفات على المادية، حسب ناشطين.

وكان أكثر من 53 مدنيا بينهم أطفال ونساء قتلوا وجرحوا الجمعة الماضية، بقصف لطائرات حربية تابعة للنظام السوري على مدن في محافظة إدلب.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ أسابيع أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يوليو، 2019 2:53:48 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
"فريق الاستجابة" ينتشل 13 جثة جديدة في مدينة الرقة
الخبر التالي
قتيلان وجرحى مدنيون بقصف مدفعي للنظام شمال حلب