"حكومة الإنقاذ" تسلم طفلا إيزيديا في إدلب لعائلته

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 يوليو، 2019 9:37:59 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

سلمت "حكومة الإنقاذ" العاملة في المناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام" الثلاثاء، طفلا إيزيديا كان في محافظة إدلب شمالي سوريا لعائلته.

وجرى سليم الطفل "هوكر" لعمه خلال مؤتمر صحفي بمعبر باب الهوى عقده وزير الداخلية بـ "حكومة الإنقاذ" أحمد لطوف.

وقال مسؤول العلاقات الإعلامية بـ "حكومة الإنقاذ" ملهم الأحمد لـ "سمارت" إن الطفل وصل إلى إدلب خلال موجات النزوح العام الماضي من شرقي سوريا، وبعد التحري تبين أنه موجود في مخيم للأيتام.

وأوضح مصدر خاص لـ"سمارت" أن الطفل ووالدته ينحدران من العراق وكانا مختطفين لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" إلا أن الأم تمكنت من الهرب، حيث بقي الطفل مع امرأة ونزح معها إلى إدلب لاحقا، لتسلمه بعدها لمخيم أيتام في قرية قاح.

وأضاف "الأحمد" أن هناك أشخاصا حاولوا التواصل مع عائلة الطفل لتسليمه مقابل مبلغ مالي، إلا أن "حكومة الإنقاذ" تدخلت وتواصلت مع عم الطفل لتسليمه له أصولا.

وأشار "الأحمد" أنهم التحقيقات لا تزال جارية حول الأشخاص الذين حاولوا الحصول على مبالغ مالية مقابل إعادة الطفل لتقديمهم إلى القضاء.

وسبق أن سلمت "حكومة الإنقاذ" في 22 أيار الماضي مواطنا إيطاليا كان مختطفا في إدلب، إلى الحكومة التركية، وسلمت في تشرين الثاني 2018 طفلة بلجيكية لوالدتها عند معبر باب الهوى شمالي المحافظة، كما سلمت مطلع العام الماضي رجلا وامرأة كنديين للسلطات التركية.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 يوليو، 2019 9:37:59 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
قتيل وأسرى من تنظيم "الدولة" بمداهمة "قسد" مقرا لخلية شرق دير الزور
الخبر التالي
قتيل بقصف لقوات النظام على إدلب