"الأمن السياسي" يعتقل ناشطة مدنية في عفرين شمال حلب

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يوليو، 2019 10:45:51 م خبر عسكرياجتماعي معتقل

سمارت - حلب

اعتقل "الأمن السياسي" التابع لـ "قوات الشرطة والأمن العام" العاملة في منطقة عفرين شمال حلب شمالي سوريا الأربعاء، الناشطة العاملة في "رابطة المستقلين الكرد السوريين" رانيا الحلبي.

وقالت مصادر خاصة لـ "سمارت" الخميس، إن "الأمن السياسي" اعتقل "الحلبي" الاثنين الماضي، خلال مراجعتها المحكمة في مدينة عفرين، للسؤال عن شخص متهم بالارتباط بـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وإمكانية إطلاق سراحه وتأمين زيارة لذويه لرؤيته

وتابعت المصادر أن التهمة الموجهة لـ "الحلبي" معرفة ومساعدة أشخاص متهمين بالارتباط بـ "قسد".

وأضافت المصادر أن مستوى السكر في دم "الحلبي" انخفض بعد اعتقالها بساعات، الأمر الذي دعا الأخيرة لنقلها إلى مشفى مدينة عفرين، كما نقلت في وقت سابق الخميس إلى مشفى مدينة اعزاز (43 كم شمال مدينة حلب).

وسبق أن احتجزت الشرطة العسكرية "الحلبي" الأربعاء 9 كانون الثاني 2019، وأفرجت عنها بعد أربعة أيام، دون توضيح التهمة الموجهة إليها.

وتعرف "رابطة المستقلين الكرد السوريين" نفسها على أنها "تجمع كردي وطني تطوعي مستقل (...) يضم المستقلين الكرد من كافة الشرائح المجتمعية المؤمنين بالثورة السورية وأهدافها ومبادئها، ويهدف إلى إيصال الصوت الكردي المستقل إلى مختلف المنابر المحلية والاقليمية والدولية".

وتشهد المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري شمالي وغربي سوريا منذ أشهر انتهاكات يرتكبها عناصر الفصائل العسكرية بحق الأهالي والكوادر الطبية والمنظمات الإنسانية، و الناشطين، بتهم مختلفة.

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يوليو، 2019 10:45:51 م خبر عسكرياجتماعي معتقل
الخبر السابق
احتراق 20 هكتارا من الأراضي الزراعية في قرية شرق دير الزور
الخبر التالي
العثور على جثة عنصر من "الحرس الثوري" الإيراني في البوكمال