تقرير: النظام وروسيا استهدفا منشآت طبية محيدة من الأمم المتحدة في سوريا

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يوليو، 2019 11:32:19 ص خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب

سمارت تركيا

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان استهداف قوات النظام السوري وروسيا لمنشآت طبية مدرجة ضمن "الآلية الإنسانية لتجنب النزاع" الصادرة من قبل الأمم المتحدة، في محافظات إدلب وحماة وحلب شمالي ووسط البلاد.

وأضافت الشبكة في تقرير لها نشر على موقعها الرسمي الجمعة، أنها رصدت 17 حالة اعتداء من قبل قوات النظام وروسيا منذ أيلول 2014 وحتى تموز 2019، استهدفت 9 منشآت طبية في إدلب وحماة وحلب، وجميعها مدرجة ضمن آلية الأمم المتحدة، حيق وقعت معظمها بين عامي 2018 و2019.

وأشار التقرير أن هذه الإحصائية لاتمثل جميع الهجمات التي استهدفت المراكز الصحية المحيدة من قبل الأمم المتحدة وإنما التي تم توثيقها فقط.

وسبق أن أسس مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA) علم 2014، آلية معينة تهدف إلى تأمين نوع من الحماية للعاملين في الحقل الإنساني بما يشمل المكاتب والنرافق والنواقع الخاصة بالعمليات الإنسانية وأماكن تجمع النازحين والعيادات المتنقلة، من القصف والهجمات.

وأعلن مسؤول الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة مارك لوكوك، أنه طلب استيضاحات من روسيا حول كيفية استخدامها للبيانات المتعلقة بمواقع العيادات والمستشفيات بعد سلسلة من الهجمات على منشآت طبية في الشمال السوري. 

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ أسابيع أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يوليو، 2019 11:32:19 ص خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب
الخبر السابق
قتيلان وجرحى من الحر بقصف جوي روسي شمال اللاذقية
الخبر التالي
العثور على جثة معلمة عليها آثار تعذيب غرب إدلب