زوار شيعة يغادرون دير الزور بحماية من ميليشيا مساندة للنظام

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يوليو، 2019 5:22:47 م خبر اجتماعيفن وثقافة دين

سمارت - دير الزور

غادر عشرات الزائرين العراقيين من الطائفة الشيعية محافظة محافظة دير الزور شرقي سوريا إلى العراق بحماية من ميليشيات مساندة لقوات النظام السوري.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الأحد، إن أربع حافلات تقل عشرات الزائرين "الشيعة" قدمت من العاصمة دمشق إلى منطقة البوكمال شرق دير الزور وغادرت إلى العراق عبر طريق قرية الهري بحماية من الميليشيات الموالية للنظام قبل أربعة أيام، دون توفر تفاصيل إضافية.

ودخلت خمس حافلة تقل نحو 100 زائر شيعي من معبر "القائم" الحدودي مع العراق في دير الزور يوم 9 حزيران الفائت، واتجهت إلى "قبة علي" في قرية السويعية برفقة عناصر من "الحشد الشعبي" العراقي المساند للنظام، اتجهت بعدها إلى قرية العشارة ثم أكملت طريقها باتجاه مدينة دمشق، حسب ما أفادت مصادر محلية.

كما دخلت أربعون حافلة تقل عشرات الزائرين "الشيعة" من المعابر الحدودية البرية مع العراق في مدينة البوكمال  يوم 13 أيار الفائت، لزيارة "المقامات" التابعة للطائفة بالمحافظة رافقتها سيارات تابعة لـ "الحشد الشعبي".

وبرزت قبل نحو عامين ميليشيا عراقية وآخرى تابعة لـ"حزب الله" اللبناني مهمتها حماية "المقامات" التابعة للطائفة، حيث يزداد انتشارها في فترة أعيادهم ومناسباتهم.

وتساند الميليشيات "الشيعية" اللبنانية والعراقية والإيرانية قوات النظام منذ انطلاق الثورة السورية، حيث خاضت معظم المعارك معه ضد فصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، كما ساهمت في حصار بعض المناطق السورية كبلدة مضايا في ريف دمشق.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يوليو، 2019 5:22:47 م خبر اجتماعيفن وثقافة دين
الخبر السابق
مقتل طفل وإصابة 15 مدني نتيجة انفجار في مدينة عفرين
الخبر التالي
"التحالف" و"قسد" يسيران دوريات مشتركة على الحدود مع تركيا شمال الحسكة