وفد الفصائل العسكرية: ذاهبون إلى أستانة لإثبات أن النظام والروس مجرمون

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2019 6:02:35 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة

سمارت - عفرين

قال المتحدث العسكري باسم وفد الفصائل العسكرية والائتلاف الوطني السوري الرائد ياسر عبد الرحيم الثلاثاء، إنهم ذاهبون لحضور الجوالة الـ13 من محادثات "أستانة" لإثبات "إجرام" روسيا والنظام السوري.

وأضاف "عبد الرحيم" في تصريح إلى "سمارت"، أن وفد الفصائل العسكرية سيذهب إلى محادثات "أستانة" للدفاع عن الشعب السوري وللمطالبة بوقف القصف والحملة العسكرية للنظام وروسيا على المناطق الخارجة عن سيطرتهما.

وأشار "الرحيم" أن الجولة الـ 13 من "أستانة" ستركز على ثلاثة ملفات أبرزها وقف التصعيد على الشمال السوري، إضافة إلى الإفراج عن المعتقلين من سجون قوات النظام، والمطالبة بحقوق اللاجئين السوريين وعدم الضغط عليهم بالعودة القسرية إلى بلادهم.

ولفت "الرحيم" في رد على دعوة "الهيئة العليا للمفاوضات" بعدم الذهاب إلى "أستانة"، إن غياب الوفد عن المحادثات سيكون لصالح النظام السوري وحلفاءه الروس والإيراني، كما أن الساحة السياسية ستبقى للنظام وحده.

وسبق أن قالت هيئة التفاوض المنبثقة عن "مؤتمر الرياض 2" إنها تتمنى عدم مشاركة وفد الفصائل العسكرية في محادثات "أستانة" المقبلة بسبب الجرائم التي ترتكبها روسيا وقوات النظام السوري في مناطق شمالي وغربي سوريا.

كذلك قال رئيس الائتلاف الوطني السوري أنس العبدة الخميس 26 تموز الجاري، إن الحل السياسي في سوريا "ضرب من الخيال وخداع للشعب السوري" في ظل استمرار ارتكاب المجازر والجرائم من قبل روسيا والنظام السوري.

ومن المقرر أن تعقد جلسات محادثات "أستانة 13" حول سوريا، في العاصمة الكازخية "نور سلطان" في الأول والثاني من شهر آب المقبل، بمشاركة وفدين من لبنان والعراق لأول مرة، حسب ما أعلنت وزارة الخارجية الكازاخية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2019 6:02:35 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
عشرات القتلى والجرحى لقوات النظام بمحاولتي تقدم في اللاذقية
الخبر التالي
"قسد" تنفذ حملة مداهمات واعتقال شرق دير الزور