النظام ينسحب من قرية حصرايا بحماة بعد ساعات من سيطرته عليها

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 أغسطس، 2019 9:37:38 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حماة

انسحبت قوات النظام السوري الخميس، من قرية حصرايا (30 كم شمال مدينة حماة) وسط سوريا، بعد ساعات من سيطرتها عليها.

وقال مصدر عسكري في "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر، إن الانسحاب جاء بعد استهداف "هيئة تحرير الشام" قوات النظام بسيارة مفخخة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف عناصرها، إضافة إلى دمار في آلياتها العسكرية.

وأضاف المصدر أن مقاتلي "الحر" وعناصر "تحرير الشام" بدأوا بالدخول إلى القرية لتأمينها وتمشيطها من عناصر قوات النظام.

وسيطرت قوات النظام المدعومة بميليشيا "لواء القدس" في وقت سابق الخميس، على قريتي حصرايا وأبو رعيدة بعد اشتباكات عنيفة مع فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين"، سبقها قصف مكثف براجمات الصواريخ والمدفعية والطيران المروحي والحربي التابع للنظام وروسيا.

ويشهد ريف حماة الشمالي منذ نيسان الماضي، عمليات عسكرية متبادلة بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة، والكتائب الإسلامية والجيش السوري الحر من جهة أخرى، أسفرت عن سيطرة قوات النظام على بلدتي قلعة المضيق وكفرنبودة إضافة إلى عدة قرى، كما أدت لقتلى وجرحى من الطرفين.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 أغسطس، 2019 9:37:38 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"قسد" تعتقل 12 شابا شمال الرقة بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري
الخبر التالي
كتائب إسلامية تصد ثلاث محاولات تقدم للنظام شمال اللاذقية