انتهاء مباحثات "أستانة 13" دون نتائج جديدة

اعداد بثينة خليل | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 أغسطس، 2019 4:49:23 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة

سمارت-تركيا

أعلنت الدول الضامنة لمحادثات "أستانة" تركيا وروسيا وإيران الجمعة، عن اختتام الجولة "13"من المحادثات في مدينة نور السلطان بكازاخستان، دون التوصل لأي نتائج أو قرارات جديدة.

وقالت الدول الضامنة في بيان وصلت نسخة منه لـ"سمارت"، إنها ستواصل محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" و"جبهة النصرة" والجهات المرتبطة بها والمصنفة على قائمة الإرهاب في مجلس الأمن.

وشدد البيان على ضرورة المحافظة على الهدوء في محافظة إدلب، التي شهدت حملة قصف مكثفة من روسيا والنظام السوري أدت لمقتل وجرح آلاف المدنيين ونزوح مئات الآلاف.

ودعت الدول الضامنة لتهيئة الظروف من أجل ضمان حق عودة اللاجئين والنازحين إلى منازلهم في سوريا، إضافة إلى تقديم الدعم اللازم لهم.

وأكدت الدول الثلاث رفضها إنشاء أي كيانات أو إدارات ذاتية في سوريا، في إشارة لمحاولة "الإدارة الذاتية" الكردية إنشاء واحدة، مشددين على ضرورة الحفاظ على وحدة سوريا.

ورحب البيان بمشاركة وفدي العراق ولبنان بصفة المراقبين الجدد.

وتزامنت محادثات "أستانة 13" مع سقوط ضحايا مدنيين بينهم أطفال ونساء نتيجة قصف جوي لقوات النظام السوري وروسيا على مناطق جنوب إدلب وشمال حماة.

ويأتي ذلك بعد تصريح للمتحدث العسكري باسم وفد الفصائل العسكرية والائتلاف الوطني السوري الرائد ياسر عبد الرحيم لـ"سمارت" الثلاثاء، إنهم ذاهبون لحضور الجوالة الـ13 من محادثات "أستانة"لإثبات "إجرام" روسيا والنظام، والدفاع عن الشعب السوري.

وسبق أن قالت هيئة التفاوض المنبثقة عن "مؤتمر الرياض 2" إنها تتمنى عدم مشاركة وفد الفصائل العسكرية في محادثات "أستانة" المقبلة بسبب الجرائم التي ترتكبها روسيا وقوات النظام السوري في مناطق شمالي وغربي سوريا.

كذلك قال رئيس الائتلاف الوطني السوري أنس العبدة الخميس 26 تموز الفائت، إن الحل السياسي في سوريا "ضرب من الخيال وخداع للشعب السوري" في ظل استمرار ارتكاب المجازر والجرائم من قبل روسيا والنظام السوري.

الاخبار المتعلقة

اعداد بثينة خليل | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 أغسطس، 2019 4:49:23 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
"تحرير الشام": أي اعتداء على شمالي سوريا سيؤدي لإلغاء وقف إطلاق النار
الخبر التالي
قتيل وجرحى بسقوط صواريخ على بلدة قرب مدينة القرداحة