طائرات النظام وروسيا تستهدف مدينة خان شيخون بـ 32 غارة جوية

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2019 8:02:19 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - إدلب

استهدفت الاثنين، طائرات النظام السوري وروسيا مدينة خان شيخون جنوب إدلب بعشرات الغارات الجوية، وذلك عقب إعلان النظام استئناف العمليات العسكرية وإيقاف العمل باتفاق وقف إطلاق النار شمالي سوريا.

وقال مدير الدفاع المدني في مدينة خان شيخون زياد عبود بتصريح إلى "سمارت"، إن طائرات النظام وروسيا الحربية قصفت الأحياء السكنية في خان شيخون بـ  32 غارة جوية خلال ساعة واحدة واقتصرت الأضرار على الماديات.

وأشار ناشطون محليون أن الطائرات الحربية والمروحية ألقت عشرات البراميل المتفجرة على خان شيخون كما تعرضت المدينة لقصف مدفعي مصدره قوات النظام المتمركزة في قرية بريديج بمحافظة حماة المجاورة، لافتين أن طائرات النظام الحربية قصفت أيضا محيط مدينة معرة النعمان.

وأعلنت قوات النظام في وقت سابق الاثنين، استئناف عملياتها العسكرية في منطقة "خفض التصعيد" بإدلب،  متهمة الفصائل العسكرية "بعدم  الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار وشن العديد من الهجمات ضدها".

وكانت الدول الضامنة لمحادثات أستانة أعلنت الخميس 1 أب الجاري، عن وقف إطلاق نار يبدأ منتصف ليل الخميس الجمعة.

وحذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في وقت سابق الاثنين، من حدوث "مأساة إنسانية" جديدة تشهدها إدلب نتيجة الحملة العسكرية المكثفة التي تشنها قوات النظام وروسيا، قائلا: ""نبذل الجهود لتحقيق الهدوء في إدلب من خلال مواصلة التعاون مع روسيا وإيران في إطار مساري أستانة وسوتشي (...) أحذر الجميع من أن أي مأساة إنسانية ستشهدها المحافظة ستكون أفظع مما حدث في 2015". 

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ أواخر شهر نيسان، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.




 

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2019 8:02:19 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
"الحر": جاهزون للرد على خروقات النظام السوري وروسيا لاتفاق وقف إطلاق النار
الخبر التالي
"قوات الكرامة": النظام أدخل "داعش" للسويداء بحماية روسية