ارتفاع أسعار اللحوم عشية عيد الأضحى بحلب

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 أغسطس، 2019 7:52:55 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حلب

ارتفعت أسعار اللحوم في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية في حلب عشية عيد الأضحى السبت، إلى 1750 ليرة سورية للكيلو غرام الواحد مقابل  1100 ليرة سورية للفترة ذاتها من العام الماضي.

قال الطبيب البيطري زياد عبيد  لـ "سمارت" إن أسباب ارتفاع الأسعار ترجع لعمليات البيع المتنوعة لخارج مناطق سيطرة الفصائل العسكرية نحو مناطق سيطرة النظام السوري و "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) قسد والعراق دون ضوابط، إضافة لارتفاع أسعار الأعلاف ومستلزمات الإنتاج.

وأضاف "عبيد" أن الذبح الجائر بعد عمليات النزوح الأخيرة رفعت الأسعار أيضا، حيث كان سعر كيلو لحم الخروف قائم (حي) خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي يتراوح بين 1000 و 1100 ليرة سورية للذكور و بين 800 و 900 ليرة للإناث (الفطام) وذلك بسبب قلة المراعي و خاصة التبن والقش في الأراضي المحصودة، وهو أمر أدى إلى ذبح أعداد كبيرة من الأغنام.

وأشار أن قلة دعم الحكومة المحلية والمنظمات للمربين وعدم التعامل معهم بخطة إسعافية لرفع الأسعار، ما جعلهم يبيعون أغنامهم، فالمنظمات تدخلت فقط باللقاح وبعض الأدوية، ومن الواجب تقديم الأعلاف للجميع.

وأكد الطبيب تسجيل حالات نفوق كثير للمواشي نتيجة الأمراض والجوائح نتيجة استخدام البعض لقاحات وأدوية مزورة، وسط ضعف بعملية الإرشاد البيطري.

إلى ذلك، شهدت المنطقة حركة انتقال للمربين باتجاه منطقة عفرين للبحث عن المراعي الأكثر أمنا بعيدا عن القصف، وفق الطبيب.

ويقدر عدد المواشي في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام بحلب بنحو 1,500,000 رأس، ومن المتوقع ذبح بين 100 و 125 ألف رأس من الخراف خلال أيام عيد الأضحى المبارك وبين 1500 و 2000 رأس من العجول.

وتعتبر "الأضحيةمن أبرز شعائر عيد الأضحى لدى المسلمين، حيث يقومون بذبح الأغنام والعجول والجمال السليمة وتوزيع لحومها على الفقراء، لإدخال البهجة للعائلات في هذه المناسبة.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 أغسطس، 2019 7:52:55 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
ارتفاع أسعار المواشي في الحسكة يحد من الإقبال على الأضاحي
الخبر التالي
مجهولون يغتالون مسؤولا في "مجلس الرقة المدني"