قوات النظام تسيطر على قريتي الهبيط ومغر الحمام جنوب إدلب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أغسطس، 2019 11:05:47 ص - آخر تحديث بتاريخ : 11 أغسطس، 2019 12:48:15 م خبر عسكري قوات النظام السوري

تحديث بتاريخ 2019/08/11 11:48:00 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

سيطرت قوات النظام السوري الأحد، على قريتي الهبيط ومغر الحمام (55 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" إن قوات النظام السوري سيطرت على القريتين بعد قصف جوي وصاروخي ومدفعي مكثف، بالتزامن مع خمس محاولات تقدم من أربعة اتجاهات.

وأوضحت المصادر أن الجهات الأربع التي شنت قوات النظام منها الهجوم على قرية الهبيط هي بلدات وقرى كفرنبودة والجيسات وتل الصخر بريف حماة والقصابية بريف إدلب، لافتين أن أهميتها تأتي بتشديد الحصار على ريف حماة الشمالي.

وأشار الناشطون أن سيطرة قوات النظام على قرية الهبيط تأتي بعد انسحابها منها عام 2012 باتجاه مدينة خان شيخون حينها.

ونوهت المصادر أن قوات النظام أعلنت السيطرة على قرية مغر الحمام المجاورة للهبيط بعد تثبيت نقطة فيها، إذ تعتبر ساقطة ناريا بعد سيطرة قوات النظام على قرية القصابية.

وتحاول "سمارت" التواصل مع الفصائل العسكرية لمعرفة أسباب سيطرة قوات النظام على قرية الهبيط وخسائر للطرفين على الأرض.

وسبق أن سيطرت قوات النظام السوري الاثنين 3 حزيران 2019، على قرية القصابية حيث تعتبر أول قرية تدخلها ضمن الحدود الإدارية لريف إدلب الجنوبي.

وتأتي محاولة تقدم النظام على جنوب إدلب رغم أن المحافظة تخضع لاتفاق "المنطقة المنزوعة السلاح" الموقع بين روسيا وتركيا في 17 أيلول الفائت، والذي يقضي بانتزاع السلاح الثقيل من النظام والفصائل ومنع "الأعمال الاستفزازية" والقصف.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أغسطس، 2019 11:05:47 ص - آخر تحديث بتاريخ : 11 أغسطس، 2019 12:48:15 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
مقتل طفل وإصابة مدني بإطلاق نار شرق دير الزور
الخبر التالي
قتيل من "الحر" باشتباكات مع قوات النظام في مدينة تادف بحلب