اشتباكات بين النظام وفصائل عسكرية جنوب إدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أغسطس، 2019 8:13:29 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - إدلب

اندلعت اشتباكات بين الجيش السوري الحر و"هيئة تحرير الشام" ضد قوات النظام السوري الأحد، داخل قرية سكيك جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال مصدر خاص في "الحر" إن فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تحاول صد محاولة سيطرة قوات النظام على قرية سكيك، حيث ما تزال الاشتباكات داخل القرية، كما تحاول قوات النظام تثبيت المواقع التي سيطرت عليها.

وأضاف المصدر أن الفصائل العسكرية تمكنت من قتل مجموعتي مشاة للنظام إضافة إلى تدمير ثلاث دبابات بصواريخ مضادة للدروع، دون تطرق لخسائر الفصائل العسكرية البشرية والمادية.

وأوضح المصدر أن قوات النظام بدأت هجومها من مواقعها في تلي سكيك ومرق المحيطان بالقرية، وسط تمهيد جوي ومدفعي وصاروخي كثيف.

وتضم غرفة عمليات "الفتح المبين" كل من "الجبهة الوطنية للتحرير" و"جيس العزة" التابعان للجيش السوري الحر، إضافة لـ "هيئة تحرير الشام".

وسيطرت قوات النظام السوري في ويقت سابق الأحد، على قريتي الهبيط ومغر الحمام (55 كم جنوب مدينة إدلب)، بعد قصف جوي وصاروخي ومدفعي مكثف، بالتزامن مع خمس محاولات تقدم من أربعة اتجاهات.

ويأتي التقدم تزامنا مع حملة قصف جوي مكثف تشنها قوات النظام وروسيا على حماة و إدلب وشمال اللاذقية منذ أواخر شهر نيسان، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أغسطس، 2019 8:13:29 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"الجندرما" تعتدي بالضرب على إعلامي سوري حاول عبور الحدود عقب ترحيله
الخبر التالي
قتيلان وجرحى بقصف مكثف لروسيا وقوات النظام على إدلب