إعدام شخصين اعترفا باغتيال قيادي بـ"الحر" في مدينة جرابلس بحلب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 أغسطس، 2019 3:06:35 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حلب

أعدمت إحدى الفصائل العسكرية التابعة للجيش السوري الحر الاثنين، شخصين اعترفا باغتيال قائد عسكري بالجيش السوري الحر في مدينة جرابلس (105 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وتداول ناشطون محليون صور لجثتين اطلعت عليها "سمارت" وتحملان ورقة مدون فيهما اسميهما والتهم الموجهة لهما "عمالة، تفجير، قتل".

وقال الناشطون لـ"سمارت" إن إعدام الشخصين بعد اعترافهما باغتيال القيادي بـ"الجيش الوطني" حسين أمين الملقب بـ"أبو علي تكسي"، ونشروا مقطع مصور يظهر اعترافاتهما بالتعامل مع "وحدات حماية الشعب" الكردية وإدخال عبوات ناسفة لريف حلب الشمالي المسيطر عليه من قبل "الحر" وزرعها بسيارة القيادي وتفجيرها، حيث يظهر على أحدهما آثار كدمات على الوجه والأنف والشفاه.

وحاولت "سمارت" التواصل مع الفصائل العسكرية لمعرفة الفصيل الذي نفذ الإعدام بحق الشخصين والجهة التي كانا موقوفين عندها، إلا أن جميعها رفضت تبني تنفيذ الإعدام.

إلى ذلك خرج العشرات بمظاهرة في مدينة جرابلس بعد تنفيذ الإعدام تطالب بإعدام من وصفتهم بـ"الخونة والعملاء" للنظام وتنظيم "الدولة الإسلامية" و"وحدات حماية الشعب" الكردية.

وتشهد محافظتي حلب وإدلب تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وإطلاق نار، استهدفت معظمها قياديين ومقاتلين في "الحر" والكتائب الإسلامية ومدنيين، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 أغسطس، 2019 3:06:35 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"الهلال الأحمر" والأمم المتحدة يجهزان لإحصاء راغبين جدد بمغادرة مخيم الركبان
الخبر التالي
قتيل وجرحى بقصف لروسيا وقوات النظام على جنوب إدلب