تنظيم "الدولة" يهدد بتكثيف هجماته ضد "التحالف" و"قسد" في سوريا

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 أغسطس، 2019 7:09:11 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت - سوريا

هدد تنظيم "الدولة الإسلامية" الاثنين، بتكثيف هجماته ضد "التحالف الدولي" بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شمالي شرقي سوريا.

ونشر تنظيم "الدولة" عبر وسائل إعلامه إصدارا مرئيا حمل اسم "ملحمة الاستنزاف" ظهر فيه زعيم التنظيم الملقب "أبو بكر البغدادي" متوعدا بإطلاق معركة جديدة ضد "التحالف" و"قسد" داعيا خلاياه إلى "الثأر" لقتلاه وأسراه.

وبث تنظيم "الدولة" ضمن الإصدار تسجيلا صوتيا قال فيه "المعركة بيننا وبينهم قد أُوقد نارها من جديد وسيشتد أُوارها (...) وقد أغرى الصليبيون النصيرية (في إشارة إلى التحالف) ملاحدة الأكراد (في إشارة إلى قسد) وزجوا بهم في لهيب حرب طاحنة لم تبقي لهم رأسا ولا ذنبا".

كذلك عرض التنظيم عمليات اغتيال وقتل عناصر لـ "قسد" عبر إطلاق النار عليهم أو ذبحهم بالسكاكين وتفجير العبوات الناسفة في آلياتهم العسكرية، متوعدا بقتل المزيد منهم.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية الثلاثاء، إن التنظيم "عاود الظهور" واستأنف نشاطاته في شمالي شرقي سوريا، و أرجعت سبب ذلك إلى عدم قدرة القوات المحلية "في إشارة إلى قسد" على مواصلة شن عمليات طويلة الأمد أو الحفاظ على الأراضي التي استعادتها منه.

وأفاد وزير "هيئة الداخلية" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية في محافظة الحسكة كنعان بركات لـ "سمارت" الأربعاء، إن التنظيم يحاول ترتيب صفوفه عبر خلاياه "السرية" بعدما هزمته "قسد".

ويأتي ذلك رغم إعلان "قسد" يوم 23 آذار الفائت، القضاء عسكريا على التنظيم في آخر معاقله بقرية الباغوز شرق دير الزور، حيث قال قيادي عسكري في "قسد" لـ "سمارت" تعقيبا على إعلانهم القضاء على التنظيم، يستعدون لملاحقة خلاياه ضمن عمليات أمنية ستكون أكثر صعوبة وتعقيدا من العسكرية، على حد وصفه.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 أغسطس، 2019 7:09:11 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
تركيا توقف لاجئين سوريين حاولوا الوصول لليونان بطريقة غير شرعية
الخبر التالي
"الحر" و"تحرير الشام" يصدان محاولة تقدم للنظام جنوب إدلب