الجيش الوطني يعتزم إرسال تعزيزات عسكرية لمحافظتي حماة وإدلب

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 أغسطس، 2019 8:21:45 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت – حلب

قال الجيش الوطني التابع للجيش السوري الحر الخميس، إنه يعتزم إرسال تعزيزات عسكرية للمشاركة في المعارك ضد قوات النظام السوري في محافظتي حماة وإدلب.

وقال الناطق العسكري باسم "الجيش الوطني" الرائد يوسف حمود في تصريح خاص إلى "سمارت" إنه وبالتنسيق مع غرفة عمليات "الجبهة الوطنية للتحرير" العاملة في ريفي حماة وإدلب تم اتخاذ قرار إرسال تعزيزات عسكرية للمنطقة لصد أي هجوم أو تقدم لقوات النظام على المنطقة.

وأضاف "الحمود" أن التعزيزات العسكرية تتضمن عناصر مجهزين وعتاد عسكري ولوجستي من بينها سلاح متوسط وذخيرة ومدافع عيار 23 وراجمات صواريخ، وسيبدأ نقلها صباح الجمعة 16 آب 2019.

وأكد "الحمود" أن المشاركين سينضمون إلى غرفة العمليات في المحافظتين تحت قيادة الجبهة الوطنية للتحرير.

وسيطرت قوات النظام السوري ليل الأربعاء - الخميس، على قريتي مدايا وعابدين وتل عابدين غرب مدينة خان شيخون جنوبي محافظة إدلب شمالي سوريا، بعد اشتباكات مع الفصائل العسكرية.

ويأتي هذا تزامنا مع حملة قصف جوي مكثف تشنها قوات النظام وروسيا على حماة و إدلب وشمال اللاذقية منذ أواخر شهر نيسان، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 أغسطس، 2019 8:21:45 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
وصول عشرات النازحين من ريف إدلب الجنوبي إلى غرب حلب
الخبر التالي
"الاتحاد السرياني" يطالب الأمم المتحدة بالضغط على النظام للكشف عن مصير معتقل لديه