مجهولون يغتالون إمام وخطيب مسجد بلدة علما شرقي درعا

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أغسطس، 2019 2:51:14 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت – درعا

اغتال مجهولون ليل الجمعة - السبت، إمام وخطيب مسجد في بلدة علما التابعة لناحية خربة غزالة (16 كم شمال شرق مدينة درعا) الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية وناشطون لـ"سمارت" إن مجهولون أطلقوا النار على الشيخ محمود محمد الداغر إمام وخطيب مسجد "طارق بن زياد" أمام منزله في بلدة علما ما أدى إلى مقتله على الفور.

وأضافت المصادر أن "الداغر" كان يعمل كوساطة بين الأهالي وحكومة النظام السوري لتشغيل آبار المياه وجوانب إنسانية وخدمية أخرى للبلدة.

وسبق أن عثر أهال على جثتي شابين الأحد، مقتولين بطلق ناري وعلى جسديهما آثار تعذيب قرب مدينة درعا جنوبي سوريا.

وتشهد محافظة درعا عمليات إطلاق نار متكررة من قبل مجهولين استهدفت بعضها عناصر وضباط لقوات النظام بينما طالت معظمها مقاتلون سابقون في الجيش السوري الحر إضافة إلى شبان وموظفين سابقين في المجالس المحلية، وسط اتهامات يوجهها الناشطون للنظام بالمسؤولية عن ذلك.

وسيطرت قوات النظام على كامل محافظة درعا في تموز 2018، بعد إبرامها مع فصائل الجيش السوري الحر اتفاقات برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين لـ"التسوية" نحو الشمال السوري.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أغسطس، 2019 2:51:14 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
ارتفاع سعر الذهب 600 ليرة خلال يومين في مدينة حماة
الخبر التالي
كتائب إسلامية تسيطر على نقاط لقوات النظام جنوب إدلب