ألمانيا تسعى لسحب اللجوء من السوريين الذين زاروا بلدهم

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أغسطس، 2019 11:59:05 ص خبر دوليإغاثي وإنساني لاجئون

سمارت - تركيا

يسعى وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر  لسحب صفة اللجوء من اللاجئين السوريين الذين زاروا بلدهم خلال إجازاتهم.

وقال "زيهوفر" في تصريح لصحيفة "بيلد آم زونتاغ" الأحد، إنه "لا يمكن أن يدعي أي لاجئ سوري يذهب بانتظام إلى سوريا في عطلة، بجدية أنه تعرض للاضطهاد، وعلينا حرمان مثل هذا الشخص من وضعه كلاجئ"، مقترحا ترحيل طالبي اللجوء السوريين إذا تبين أنهم عادوا إلى بلادهم في زيارات خاصة منتظمة، دون تحديد المكان الذي سيرحلون عليه، حسب قناة "دويتشه فلله" الألمانية.

وأضاف "زيهوفر" أنه إذا كان المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين على علم بسفر طالب اللجوء إلى البلد الأصلي، فستدرس السلطات على الفور إلغاء وضعه كلاجئ، عبر بدء إجراءات سحب اللجوء، مردفا "ا لسلطات تراقب الوضع في سوريا بنشاط، سنعيد طالبي اللجوء إلى بلادهم إذا سمح الوضع بذلك".

وسبق أن قررت ست ولايات ألمانية إرفاق مذكرة ملحقة بقرار الحكومة وقف ترحيل اللاجئين إلى سوريا، يتم بموجبها النظر بشكل مختلف للسوريين الذين يعترفون بالنظام السوري أو الذين يزورون سوريا خلال فترة التمديد.

واستقبلت ألمانيا أكبر عدد من طلبات اللجوء في الأشهر التسعة الأولى من 2016، مقارنة مع باقي الدول الأوروبية مجتمعة، إذ تم البت بنحو 756 ألف طلب لجوء في مجموع الدول الأوروبية، من بينها 420 ألف طلب في ألمانيا، أي ما يعادل ثلثي الطلبات.

وتعتبر ألمانيا أكثر الدول الأوروبية استقبالاً للاجئين، في ظل انتقادات للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل جراء سياستها اتجاه اللاجئين، ما دفع بأحزاب متطرفة وحركات عنصرية، بتنظيم مظاهرات مناهضة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أغسطس، 2019 11:59:05 ص خبر دوليإغاثي وإنساني لاجئون
الخبر السابق
قتلى وجرحى أطفال بانفجار لغم شرق مدينة حماة
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" يتبنى تفجير سيارة استهدفت "الأسايش" شمال الحسكة