"فصيل محلي" بالسويداء: عصابة قتلت شاب من ريف دمشق بعد اختطافه وتعذيبه

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2019 6:38:22 م خبر عسكرياجتماعي الخطف

سمارت - السويداء

قال فصيل "قوات شهبا الكرامة" في محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي البلاد الأربعاء، إن العصابة التي اختطفت الشاب زياد شعبان والمنحدر من مدينة الضمير في ريف دمشق قتلته بعد تعذيبه.

وأضافت "قوات شهبا" التابعة لـ"قوات شيخ الكرامة" في بيان اطلعت عليه "سمارت"، إن عصابة خطف من قريتي أم الزيتون ومجادل قتلت "شعبان" بطريقة "بشعة" ودفنته، بعد أن طلبت فدية مالية دون أن تحصل عليها.

وأشار الفصيل أنهم حاولوا الضغط على العصابة بقطعهم للطريق المؤدية لقريتي أم الزيتون مجادل شمال السويداء، قبل معرفة مصير "شعبان" إلا أن أحدا لم يساندهم، لافتا أن الأجهزة الأمنية التابعة للنظام لم تتدخل لمحاولة الإفراج عن المختطف.

يذكر أن مجهولين اختطفوا "شعبان" يوم 2 آب الجاري، قرب قرية أم الزيتون شمالي محافظة السويداء، وطالبوا ذويه بدفع مبلغ قدره 30 مليون ليرة سورية لإطلاق سراحه.   

وأظهرت مقاطع مصورة نشرتها العصابة وتداولها ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي المختطف "شعبان" وقد تعرض لضرب وتعذيب شديد، بهدف الضغط على ذويه لدفع الفدية.

وشهدت محافظة السويداء المئات من عمليات الخطف والإخفاء القسري لمدنيين، وسط حالة من التوتر وغياب الأمن وانتشار عصابات السرقة والخطف وإطلاق النار، في ظل اتهامات يوجهها ناشطون وفصائل محلية لأجهزة أمن النظام بالمسؤولية وتسهيل عمل تلك العصابات.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2019 6:38:22 م خبر عسكرياجتماعي الخطف
الخبر السابق
أهال يعثرون على جثة مجهولة الهوية في السويداء
الخبر التالي
منظمات في إدلب تناشد المجتمع الدولي بالتدخل لمنع كارثة إنسانية