تركيا: نقاط المراقبة التابعة لنا في سوريا ستظل قائمة وسنواصل دعمها

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2019 9:41:03 م خبر دوليعسكري تركيا

سمارت - تركيا

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية الأربعاء إبراهيم كالين، إن جميع نقاط المراقبة التركية في سوريا، والتي أقيمت بموجب اتفاق مع روسيا وإيران، ستظل قائمة وسنواصل تقديم الدعم لها.

وأضاف "كالين" في مؤتمر صحفي بعد اجتماع وزاري، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيجري اتصالات هاتفية مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب في الأيام المقبلة لبحث التطورات في سوريا.

يأتي ذلك بعد تصريحات لوزارة الخارجية التركية الثلاثاء، إنها لن تنقل نقطة المراقبة التاسعة قرب مدينة مورك إلى مكان آخر بعد تعرض رتل عسكري لها لقصف جوي من قوات النظام السوري في محافظة إدلب، أثناء محاولة الوصول للموقع.

يذكر أن نقطة المراقبة التركية التاسعة في محيط مدينة مورك باتت محاصرة إضافة إلى مدينة كفرزيتا وبلدة اللطامنة وعدة قرى منها لطمين ولحايا والصياد شمال حماة، من قبل قوات النظام السوري والميليشيات الموالية، بعد سيطرة الأخيرة على مدينة خان شيخون بإدلب.

وكانت طائرات حربية تابعة للنظام السوري قصفت الاثنين، رتلا عسكريا تركيا عدة مرات قرب مدينة معرة النعمان جنوبي محافظة إدلب، ما أسفر عن مقتل مقاتل من "فيلق الشام" وإصابة ثلاثة آخرين بجروح، حسب فصيل "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر.

ونشرت تركيا 12 نقاط مراقبة في محافظات حلب وإدلب وحماة،  كما تدخل أرتال عسكرية بشكل مستمر إليها، ضمن إطار تنفيذ اتفاق "تخفيف التصعيد" المتفق عليه في محادثات "أستانة 6.

ورغم تواجد "نقاط المراقبةالتركية وإدخالها الأرتال العسكرية بشكل مستمر، إلا أن محافظة إدلب تتعرض لقصف مدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، يسفر عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أغسطس، 2019 9:41:03 م خبر دوليعسكري تركيا
الخبر السابق
"رجال الكرامة" بالسويداء تفصل قياديا بعد اكتشاف صلته بخلية اغتيالات تابعة للنظام
الخبر التالي
دخول سيارات تابعة للنظام إلى مدينة خان شيخون بعد إخلائها