"الجيش الوطني" يطلق حملة أمنية في مناطق سيطرته بحلب

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أغسطس، 2019 11:13:42 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حلب

أطلق "الجيش الوطني" المرتبط بـ "الحكومة السورية المؤقتة" الاثنين، حملة أمنية في مناطق سيطرته شمال وشرق مدينة حلب شمالي سوريا.

وقال الناطق باسم "الجيش الوطني" الرائد يوسف حمود بتصريح إلى "بوابة حلب" التابعة لمؤسسة "سمارت" الإعلامية، إنهم أطلقوا الحملة في منطقي "درع الفرات" و"غصن الزيتون" ضد خلايا قوات النظام السوري و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) وتنظيم "الدولة الإسلامية" إضافة للمتهمين بعمليات السرقة والخطف وتجارة السلاح والمخدرات.

وأوضح "حمود" أن هذه الحملة هي الثالثة التي يطلقونها بمناطق سيطرتهم بالتعاون مع "الشرطة العسكرية"، لافتا أنها ستستمر حتى يتم القبض على جميع المطلوبين.

و أعلن فصيل "أحرار الشرقية" التابع للجيش السوري الحر الثلاثاء 11 حزيران الفائت، أنه القبض على خلية تابعة لقوات النظام في منطقة عفرين، كما قبضت المخابرات العامة التابعة لـ"مديرية الشرطة والأمن العام" الثلاثاء 20 آذار الفائت، على تاجر مخدرات بعملية أمنية في مدينة الباب، كذلك ألقى "جيش الشمال" التابع لـ "الحر" على عصابة خطف في مدينة عفرين.

وسبق أن أنهى "الجيش الوطني" حملته الأمنية في مدن والباب وجرابلس وبلدة الراعي، قائلا إنها تستهدف "الفصائل المنعزلة"، استكمالا للحملة التي بدأت الأحد 18 تشرين الثاني 2018، في مدينة عفرين، ضد فصيل "شهداء الشرقية"، وأسفرت عن أكثر من 16 قتيلا و15 جريحا، قبل أن تنتهي بهروب قائد الأخير "أبو خولة" و خروج عائلات المقاتلين إلى ناحية جنديرس.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أغسطس، 2019 11:13:42 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
قوات مشتركة من "التحالف" و"قسد" يسيرون دورية في المنطقة الآمنة
الخبر التالي
"لافروف": تقدم النظام بدعم روسي في إدلب ليس خرقا لأي اتفاق