أهال في درعا ينتشلون جثث أشخاص قتلوا نتيجة استهدافهم من قوات النظام

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 أغسطس، 2019 12:13:37 م خبر عسكري إدارة محلية

سمارت - درعا

انتشل أهال في مدينة درعا جنوبي سوريا الثلاثاء، جثث ثلاثة أشخاص قتلوا نتيجة استهدافهم من قبل قوات النظام السوري قبل خمس سنوات.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت"، إن ذوي القتلى انتشلوا جثث موسى عطا الله القطيفان و عمار فواز الجوابرة و محمود أحمد أبو القياص من خندق فجرته قوات النظام خلال حفرهم فيه إلى جانب الفصائل العسكرية في حي المنشية يوم 12 أيار 2014.

وأوضحت المصادر أن عملية انتشال الجثث تمت دون إبلاغ قوات النظام أو وجود فريق طبي، ولفتت أن الأهالي سيعيدون دفنهم في مقبرة "الشهداء" بالمدينة، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وسيطرت قوات النظام على كامل محافظة درعا في تموز 2018، بعد إبرامها مع فصائل الجيش السوري الحر  اتفاقات "تسوية" برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل النظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 أغسطس، 2019 12:13:37 م خبر عسكري إدارة محلية
الخبر السابق
ارتفاع أسعار مواد البناء شمال الحسكة لزيادة الطلب عليها
الخبر التالي
النظام استولى على خمس منشآت طبية مجهزة بعد سيطرته على شمال حماة