جريح بإطلاق نار بين "الجيش الوطني" وأحد المطلوبين شرق حلب

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2019 11:06:00 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حلب

جرح مدني الأربعاء، خلال تبادل لإطلاق النار بين دورية من "الجيش الوطني" التابع للجيش السوري الحر وشخص مطلوب لهم في مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال الناطق باسم "الجيش الوطني" الرائد يوسف حمود لـ "سمارت" إن قوات المداهمة التابعة لهم اضطرت إلى إطلاق النار بعد أن واجهتها مقاومة من قبل أحد المطلوبين ما أدى لجرح مدني، مضيفا أن "حصول بلبة في المنطقة ساعده على الفرار"، حيث احتج الأهاليبسبب طول فترة حصار المطلوب وتبادل إطلاق النار معه، وفق قوله.

ويأتي ذلك في سياق حملة أمنية أطلقها "الجيش الوطني" في مناطق سيطرته شمال وغرب مدينة حلب الثلاثاء، تستهدف خلايا قوات النظام السوري و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) وتنظيم "الدولة الإسلامية" إضافة لمتهمين بأعمال سرقة وخطف وتجارة الأسلحة والمخدرات.

وقال الحمود لـ "سمارت" إن هذه الحملة مستمرة  لافتا أن الكثير من الأشخاص سلموا أنفسهم للجيش الوطني في اليومين الماضيين، بينما واجهتهم مقاومة من قبل البعض في منطقة عفرين، ومدينة جرابلس.
 

بالمقابل، قالت "الفرقة 51" في "الجيش الوطني" في بيان  لها الثلاثاء، إن إحدى المجموعات استغلت الحملة للقيام بأعمال غير قانونية كالتعدي على الأملاك العامة و نشر الذعر والخوف في قلوب المدنيين  خلال مداهمة مقر لها قرب مدينة الباب، لاعتقال أحد عناصرها.

واندلعت اشتباكات صباح  يوم الاثنين، بين عناصر من "الجيش الوطني" السوري المرتبط بـ"الحكومة السورية المؤقتة" وأفراد عائلة من دير الزور في مدينة جرابلس (100 كم شمال شرق مدينة حلب).

وسبق أن أنهى "الجيش الوطني" حملة أمنية سابقة في مدينتي الباب وجرابلس وبلدة الراعي، قائلا إنهاتستهدف "الفصائل المنعزلة"، استكمالا للحملة التي بدأت فيتشرين الثاني 2018، بمدينة عفرينضد فصيل "شهداء الشرقية"، وأسفرت عن أكثر من 16 قتيلا و15 جريحا، قبل أن تنتهي بهروب قائد الأخيروخروج عائلات المقاتلين إلى ناحية جنديرس.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2019 11:06:00 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
34 قتيلا وجريحا بغارات للنظام على جنوب إدلب
الخبر التالي
قتلى وجرحى مدنيون وللنظام برصاص مجهولين شمال درعا