قوات النظام تسيطر على بلدة التمانعة جنوب إدلب

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أغسطس، 2019 10:28:50 ص خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت - إدلب

سيطرت قوات النظام السوري ليل الخميس – الجمعة، على بلدة التمانعة (75 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، بعد اشتباكات مع الفصائل العسكرية وكتائب إسلامية.

وقال مصدر عسكري لـ"سمارت" إن قوات النظام والميليشيات المساندة لها سيطرت على البلدة وتل "سيدي علي" شمالها بدعم روسي بعد تمهيد جوي ومدفعي، واشتباكات مع فصائل عسكرية من الجيش السوري الحر و"هيئة تحرير الشام" وكتائب إسلامية.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه أن الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية صدوا عدة محاولات تقدم للنظام قبل أن يتمكن من الدخول إلى بلدة التمانعة والسيطرة عليها، دون ذكر معلومات عن الخسائر في صفوف الطرفين.

يأتي ذلك بعد مواجهات بين "الحر" وكتائب إسلامية ضد قوات النظام والميليشيات الموالية لها الخميس في محيط بلد التمانعة، حيث استهدفت الأولى مواقع النظام في محيط البلدة بسيارة مفخخة، كما دمرت عربة "شيلكا" مجنزرة  بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع.

وذكر مصدر عسكري في "الجبهة الوطنية" لـ "سمارت" في وقت سابق الخميس، أن قوات النظام والميليشيات الموالية لها وصلت إلى الجهة الشرقية من بلدة التمانعة، حيث تشهد المنطقة اشتباكات مع مقاتلي "الحر" وعناصر الكتائب الإسلامية، في محاولة للأولى للسيطرة على البلدة.

وسيطرت قوات النظام والميليشيات الموالية لها ليل الأربعاء – الخميس، على قرية الخوين وتل أغر جنوب شرق مدينة إدلب، بعد اشتباكات مع الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية.

ويستمر تقدم قوات النظام بعد سيطرتها على مدينة خان شيخون الاستراتيجية وكامل ريف حماة الشمالي، وفرض النظام حصارا تاما على نقطة المراقبة التركية التاسعة قرب مدينة مورك شمال حماة، وسط استمرار المعارك بين "الحر" والكتائب الإسلامية من جهة والنظام والميليشيات الموالية لها وبدعم من الطيران الروسي من جهة أخرى.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أغسطس، 2019 10:28:50 ص خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
أمريكا تفرض عقوبات على جهات تدعم "حزب الله" و"الحرس الثوري" الإيراني
الخبر التالي
قتلى من الفصائل العسكرية بصد محاولة تسلل للقوات الروسية جنوب إدلب