روسيا: القصف الأمريكي على إدلب يشكل خطرا على وقف إطلاق النار

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 سبتمبر، 2019 6:34:02 م خبر دوليعسكري روسيا

سمارت - تركيا

قالت روسيا الأحد، إن القصف الجوي الذي نفذته القوات الأمريكية التي تقود التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" على مناطق في محافظة إدلب شمالي سوريا، يشكل خطرا على وقف إطلاق النار في المنطقة.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع في بلادها أن الولايات المتحدة نفذت ضربات جوية في منطقة خفض التصعيد في إدلب، في انتهاك لاتفاقيات سابقة، ما تسبب في خسائر بشرية كبيرة ويشكل خطرا على وقف إطلاق النار هناك.

وأضافت وكالة "تاس" نقلا عن وزارة الدفاع الروسية أن الولايات المتحدة لم تخطر لا روسيا ولا تركيا بأمر الضربات، مشيرة أن الطائرات الحربية الروسية والتابعة للنظام السوري لم تنفذ غارات في المنطقة في الآونة الأخيرة.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) سو غوش أكدت السبت 31 آب 2019، أن الجيش الأمريكي استهدف "قادة كبار" في تنظيم "القاعدة" بضربة جوية في إدلب.

وارتفعت حصيلة القتلى والجرحى نتيجة غارات من طيران التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" على مقر لـ "أنصار التوحيد" في محيط مدينة إدلب شمالي سوريا، إلى 62 قتيلا وجريحا، في حين قال شهود عيان لـ "سمارت" السبت، إن القصف استهدف مقرا لـ "أنصار التوحيد"، كان يجري فيه "درس شرعي" يضم 45 عنصرا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت  الجمعة 30 آب الجاري، عن اتفاق وقف إطلاق النار من قبل قوات النظام في منطقة وقف التصعيد في إدلب، اعتبارا من الساعة 06:00 من صباح السبت 31 آب 2019، دون تحديد موعد لانتهائه، إلا أن قوات النظام خرقت الاتفاق اكثر من مرة خلال 28 ساعة الفائتة واستهدفت بلدات وقرى جنوبي المحافظة.

ويأتي اتفاق وقف إطلاق بعد تقدم كبير لقوات النظام السوري وسيطرتها على مواقع هامة جنوب إدلب منها مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة وقرية الهبيط، إضافة إلى سيطرتها على كامل ريف حماة الشمالي، وحصارها لنقطة المراقبة التركية التاسعة في مدينة مورك.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 سبتمبر، 2019 6:34:02 م خبر دوليعسكري روسيا
الخبر السابق
قتيل وجرحى من "الحر" بانفجار لغم قرب مدينة اعزاز بحلب
الخبر التالي
قصف صاروخي ومدفعي متبادل بين "حزب الله" و"إسرائيل"