"قسد" تعتقل مسؤولين بارزين من تنظيم "الدولة" شرق دير الزور

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 سبتمبر، 2019 12:49:53 م - آخر تحديث بتاريخ : 2 سبتمبر، 2019 2:27:31 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية

تحديث بتاريخ 2019/09/02 13:27:27 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - دير الزور

اعتقلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) مسؤولين أحدهما أمني والآخر مالي في تنظيم "الدولة الإسلامية" شرق دير الزور شرقي سوريا.

وقال مصدر مقرب من "قسد" بتصريح إلى "سمارت" الاثنين، إن "قسد" بالتعاون مع "التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية" داهمت منزلا في قرية الباغوز واعتقلت مسؤول أمني سابق في تنظيم "الدولة" وأربعة عناصر من "فوج البوكمال" التابع لها ممن تورطوا بالتعاون مع المسؤول الأمني.

وأوضح المصدر أن المسؤول الأمني أجرى "تسوية" مع "قسد" في وقت سابق وتبين لاحقا أنه ما يزال على صلة بخلايا تنظيم "الدولة".

وأضاف المصدر أن "قوات مكافحة الإرهاب" التابعة لـ "وحدات حماية الشعب" الكردية المنضوية ضمن "قسد"، ألقت القبض على مسؤول مالي بارز في تنظيم "الدولة" بقرية الشحيل، دون أن يفصح عن أسماء المسؤولين أو يذكر تفاصيل إضافية.

بدورها أعلنت "الوحدات" الكردية عبر وسائل إعلامها عن القبض على المسؤول المالي في تنظيم "الدولة" محمد رمضان عيد العطالله، مشيرة أنها صادرت أسلحة وذخائر كانت بحوزته.

وقال عضو المكتب الإعلامي لـ  "قسد" دمهات حسكة لـ "سمارت" الأربعاء 14 أيار الفائت، إنهم أطلقوا حملة أمنية للقضاء على خلايا تنظيم "الدولة" في بلدة مركدة جنوب الحسكة مرورا ببلدة الصور وصولا إلى قرية الباغوز ومدينتي هجين والبصيرة بدير الزور، مشيرا أنهم جندوا 4 آلاف عنصر للمشاركة في العملية "لكثرة" خلايا التنظيم المتواجدة بالمنطقة.

وسبق أن قال قيادي عسكري في "قسد" لـ "سمارت" يوم 24 آذار الفائت، تعقيبا على إعلانهم القضاء عسكريا على التنظيم بآخر معاقله في الباغوز، يستعدون لملاحقة خلاياه ضمن عمليات أمنية ستكون أكثر صعوبة وتعقيدا من العسكرية، على حد وصفه.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 سبتمبر، 2019 12:49:53 م - آخر تحديث بتاريخ : 2 سبتمبر، 2019 2:27:31 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
"فريق الاستجابة" ينتشل جثثا من مقبرة جماعية في الرقة
الخبر التالي
منظمة حقوقية توثق 569 حالة اعتقال تعسفي في سوريا في شهر آب الماضي