"رابطة الصحفيين" توثق خمسة انتهاكات بحق الصحفيين شهر آب الفائت

اعداد نور حمزة 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 سبتمبر، 2019 10:59:59 م خبر عسكريسياسي إعلام

وثقت "رابطة الصحفيين السوريين" خمسة انتهاكات بحق الصحفيين في سوريا شهر آب الفائت.
 

وقالت "الرابطة" في بيان نشرته الخميس، واطلعت عليه "سمارت"، إن "هيئة تحرير الشام" تصدرت قائمة مرتكبي الانتهاكات باحتجازها لإعلاميين اثنين ومداهمة منزل ثالث واحتجازت معداته، فيما أصيب أحد الإعلاميين خلال قصف قوات النظام السوري على محافظة إدلب، إضافة إلى تعرض أحد الإعلاميين للخطف والضرب من قبل مجهولين.
 

وتجاهل تقرير "الرابطة" احتجاز الإعلامية سيسيليا الطويل وزوجها الناشط رواد الابراهيم لنحو عشرة أيام في مدينة عفرين بحلب من قبل جهاز "الأمن السياسي" التابع لـ"قوات الشرطة والأمن العام"، كما لم يأتي على ذكر احتجاز "تحرير الشام" للناشط عمر الأخرس خلال عودته إلى مدينة الاتارب بحلب.
 

كذلك تناول التقرير إطلاق أجهزة أمن النظام سراح مدير شبكة "دمشق الآن" الموالية له وسام الطير، عقب احتجازه لأشهر، فيما تجاهل تعرض مراسل وكالة "سانا" للخطف والضرب خلال عمله في مدينة بصرى الشام قرب درعا.
 

وقالت عضو مجلس الإدارة في "الرابطة" سعاد خبية إلى "سمارت"، إن التقرير لم يتناول احتجاز الناشطة "سيسيليا" وزوجها "رواد" كون احتجازهم لم يكن على خلفية عملهم الإعلامي حسب المعلومات المتوفرة لدى "الرابطة" بل على خلفية حيازتهم هوية أخرى.
 

ويتكرر احتجاز الإعلاميين لدى فصائل معارضة و"هيئة تحرير الشام" شمالي البلاد حيث تعرض الكثيرون منهم للإهانة و التعذيب، دون محاكمتهم بشكل رسمي أو السماح لهم بالتواصل مع ذويهم، فضلا عن الإعلاميين المعتقلين في سجون النظام السوري واللذين قتلوا وتعرضوا للإصابة خلال حملات الأخير العسكرية المستمرة في مناطق متفرقة من البلاد.

الاخبار المتعلقة

اعداد نور حمزة 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 سبتمبر، 2019 10:59:59 م خبر عسكريسياسي إعلام
الخبر السابق
الاتحاد الأوروبي يفتح سجلا لمقاضاة وإدانة العائدين من عناصر تنظيم "الدولة"
الخبر التالي
"تحرير الشام" تغلق معبر باب الهوى شمال إدلب تحسبا لخروج مظاهرات