الاتحاد الأوروبي يفتح سجلا لمقاضاة وإدانة العائدين من عناصر تنظيم "الدولة"

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 سبتمبر، 2019 10:30:23 م خبر عسكري مجتمع دولي

سمارت - تركيا

قال مسؤولون بالاتحاد الأوروبي الخميس، إن الأخير فتح سجلا مشتركا لمكافحة "الإرهاب"، لتسهيل مقاضاة العائدين إلى أوروبا من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا.

وقال رئيس وكالة "يوروجاست" (وكالة الاتحاد الأوروبي المنوطة بإدارة قاعدة البيانات والمسؤولة عن تنسيق التحقيقات القضائية بين دول) لاديسلاف هامران،  إن "الأداة الجديدة يمكن أن تسهم في منع حدوث هجمات جديدة في أوروبا، إذ سيحصل المدعون على صلاحية الاطلاع على المزيد من المعلومات عن المشتبه بهم"، حسب وكالة "رويترز".

وأضاف "هامران أنه "لا يمكن لأي فرد أن يحاكم في نفس التهمة مرتين".

وأفاد مفوض الاتحاد الأوروبي للأمن جوليان كينج  لـ "رويترز" أن 1300 مواطن أوروبي أكثر من نصفهم أطفال محتجزون في سوريا والعراق.

وسبق أن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء 21 آب 2019، إن على أوروبا أن تستعيد أسرى تنظيم "الدولة الإسلامية" وإلا سنضطر إلى تسليمهم للدول التي قدموا منها مثل ألمانيا وفرنسا.

في حين رفضت الحكومة الفرنسية سابقا طلب الرئيس الأمريكي  باستعادة مواطنيها المنتسبين لتنظيم "الدولة" من سوريا، الأمر الذي تناقض مع بيان سابق لوزارة الخارجية أعلنت فيه إمكانية السماح "للجهاديين" الفرنسيين الأسرى في سوريا، بالعودة رابطة ذلك بقرار الولايات المتحدة الأمريكية الانسحاب من سوريا.

واعتقلت "الإدارة الذاتيةالكردية خلال الأشهر الماضية أعدادا من عناصر تنظيم "الدولةبينهم قياديون أجانب، خلال المعارك التي شنتها الأولى تحت اسم "عاصفة الجزيرةبدعم من التحالف الدولي، كما كشفت في 20 أيلول 2018، أنها تحتجز نحو 500 عنصر و1200 طفل ومئات النساء التابعين لتنظيم"الدولةمن 44 دولة عربية وأجنبية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 سبتمبر، 2019 10:30:23 م خبر عسكري مجتمع دولي
الخبر السابق
"الأسايش" تلقي القبض على مروجي مخدرات غربي الرقة
الخبر التالي
"رابطة الصحفيين" توثق خمسة انتهاكات بحق الصحفيين شهر آب الفائت