الليرة تواصل انهيارها أمام الدولار لتسجل 680

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 سبتمبر، 2019 1:04:50 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - سوريا

واصلت الليرة السورية الأحد، انهيارها أمام الدولار الأمريكي لتسجل في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري 680 ليرة للدولار الواحد بينما اقتربت من هذا الحاجز بالمناطق الخاضعة لسيطرته.

وقال صرافون محليون ومتعاملون بالقطع الأجنبي لـ"سمارت" إن سعر الدولار وصل إلى 680 ليرة للمبيع و675 ليرة للشراء في مدينة الباب بريف حلب الشرقي كما سجل نفس السعر بريف حلب الغربي المسيطر عليهما من قبل الجيش السوري الحر.

وأشارت المصادر أنه في محافظة إدلب المسيطر عليها من قبل "الحر" وكتائب إسلامية، سجل سعر الدولار 680 ليرة للمبيع و675 ليرة للشراء، فيما سجل سعر الصرف في مدينة سرمدا 682 ليرة للمبيع و 680 للشراء، بحسب مهتمين بأسعار الصرف.

وفي المناطق الخاضعة لسيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية، وصل سعر الدولار إلى 684 للمبيع و 682 للشراء في مدينة الرقة و680 للمبيع و 675 للشراء في محافظة الحسكة، و681 للمبيع و680 للشراء في مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

أما بالمناطق الخاضعة لسيطرة النظام، افتتحت مكاتب الصرافة سوق صرف الدولار بسعر 677 ليرة للمبيع و675 للشراء في العاصمة السورية دمشق، و679 للمبيع و677 للشراء في مدينة حلب التي تعتبر العاصمة الاقتصادية للبلاد، و678 للمبيع و676 للشراء في محافظة حماة وسط البلاد.

وأشار الصرافون أن السوق يشهد طلبا على الدولار الأمريكي وإحجام عن البيع من قبل المواطنين والتجار.

وكانت الليرة السورية سجلت السبت 7 أيلول 2019، سعر 675 ليرة أمام الدولار الأمريكي الواحد، حيث يعتبر أسوأ سعر لها منذ استقلال الدولة السورية عام 1946م، والانفصال بين الليرتين السورية واللبنانية بين عامي 1948م و1949م.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 سبتمبر، 2019 1:04:50 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
"أردوغان": تركيا لن تقبل أن توفر أمريكا تدريبا لـ"الوحدات" الكردية
الخبر التالي
إغلاق محال تجارية في مدينة حماة بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار