مجموعة من "تحرير الشام" تفرج عن مختطف لديها في إدلب مقابل فدية مالية

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 سبتمبر، 2019 2:57:59 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

أفرجت مجموعة من "هيئة تحرير الشام" ليل الاثنين -  الثلاثاء، عن مختطف لديها في محافظة إدلب شمالي سوريا، مقابل فدية مالية.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" إن المجموعة يتزعمها المدعو قتيبة برشا والمتواجدة في قرية تلعادة، أفرجت عن المخطوف لديها عبد اللطيف طويلو مقابل فدية مالية بمبلغ 450 ألف دولار أمريكي.

وأشارت المصادر أن الجهاز الأمني التابع لـ"تحرير الشام" نسف مع عائلة المخطوف خلال عملية الاستلام والتسليم للقبض على المجموعة الخاطفة، وعند مداهمة مقرها في قرية تلعادة تبين أنها تتبع لـ"تحرير الشام".

ولفتت المصادر أن الجهاز الأمني لـ"تحرير الشام" ألقت القبض على المجموعة وقائدها قتيبة برشا.

وتحاول "سمارت" التواصل مع عائلة المخطوف لمعرفة ما إذا كانت "تحرير الشام" أعادت الفدية التي دفعوها للمجموعة أم صادرتها.

وأوضحت المصادر أنها هذه المرة الثانية التي يتعرض فيها عبد اللطيف طويلو للخطف، إذ تعتبر عائلته من أغنياء مدينة سرمدا، وكان مدير منظمة "people in need" سابقا.

وكانت مجموعة أمنية تابعة لـ"هيئة تحرير الشام" أطلقت الثلاثاء 3 أيلول 2019، النار على طبيب في محافظة إدلب، لتعود وتحتجزه لساعات أثناء علاجه في مشفى معبر باب الهوى، حيث اعترفت "تحرير الشام" بفعلتها حينها، مشيرة أنها كانت في كمين للقبض على العصابة الخاطفة لعبد اللطيف طويلو.

وتكررت في الآونة الأخيرة اعتقالات "تحرير الشام" لكوادر طبية وإعلامية وموظفين منظمات إنسانية وإغاثية بتهم مختلفة، دون عرضهم على المحاكم، أو الكشف عن تهمهم ومكان اعتقالهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 سبتمبر، 2019 2:57:59 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
التحالف الدولي يرسل تعزيزات عسكرية لقواعده شمالي شرقي سوريا
الخبر التالي
اجتماع أمريكي - تركي مرتقب لمناقشة تنفيذ المنطقة الآمنة شمالي سوريا