تركيا: المواقف الأمريكية حيال المنطقة الآمنة غير مطمئنة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 سبتمبر، 2019 6:11:07 م خبر دوليعسكريسياسي منطقة آمنة

سمارت - تركيا

قالت الخارجية التركية الثلاثاء، إن مواقف الولايات المتحدة الأمريكية حيال المنطقة الآمنة شمالي سوريا "غبر مطمئنة"مضيفة أن تركيا ستدخل إلى هذه المناطق إذا لم تحصل على نتائج من التعاون مع واشنطن.

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية الجبل الأسود، سرديان دارمانوفيتش، في العاصمة التركية أنقرة.

واعتبر "جاويش أوغلو" أن الخطوات التي اتخذتها واشنطن هي خطوات شكلية تهدف إلى المماطلة في تشكيل المنطقة الآمنة، مضيفا أن الولايات المتحدة لم تلتزم بتعهداتها، وفي مقدمتها خارطة طريق منبج، بسبب انخراطها في علاقات مع "وحدات حماية الشعب" الكردية (YPG) التي تتهمها تركيا بالتبعية لـ "حزب العمال الكردستاني" (PKK) المصنف على قوائم الإرهاب.

 

بدوره قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال استقبال وزير التجارة الأمريكي ويلبر روس، إن بلاده تتوقع من الولايات المتحدة أن تقف إلى جانبها في مكافحة الإرهاب، وتشكيل مناطق آمنة تتيح عودة اللاجئين إلى ديارهم.

وأعرب "أردوغان" عن انزعاج بلاده من إرسال الولايات المتحدة نحو 50 ألف شاحنة محملة بالأسلحة والذخائر إلى ما وصفها بـ "المجموعات الإرهابية" شمالي شرقي سوريا، معتبرا أن وجود "الوحدات" الكردية شرق نهر الفرات، هو العائق الوحيد أمام عودة اللاجئين السوريين بعد القضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأضاف الرئيس التركي أن بلاده لم يعد بإمكانها  استقبال موجة جديدة من الهجرة القادمة من سوريا، مشددا على ضرورة الإسراع بإنشاء المنطقة الآمنة، معتبرا أنه "لا يمكن إيجاد حل دائم لأزمة اللاجئين إلا من خلال تأسيس مناطق خالية من الإرهاب" وفق تعبيره.

وسبق أن أعلن "أردوغان" الأحد رفضه تطبيق الخطة الأمريكية لاتفاق المنطقة الآمنة، قائلا إنه لا يمكن إنشاء هذه المنطقة عبر بعض مروحيات أو الدوريات، أو نشر مئات من الجنود "بشكل صوري"، بينما قالت "الإدارة الذاتية" الكردية قبل ذلك إن أبناء هذه المنطقة سيتولون القيادة الأمنية والإدارة المحلية  فيها دون أي تدخل من تركيا.

وكانت أنقرة وواشنطن توصلتا في السابع من الشهر الماضي، إلى اتفاق يقضي بإنشاء "الدورية البرية المشتركة" في تركيا لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة. وأجريا الأحد، الدورية البرية المشتركة الأولى، شمالي سوريا، في إطار فاعليات المرحلة الأولى من إنشاء هذه المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 سبتمبر، 2019 6:11:07 م خبر دوليعسكريسياسي منطقة آمنة
الخبر السابق
منظمة حقوقية: القوات التركية جرفت قبور ومزار ديني في منطقة عفرين بحلب
الخبر التالي
العثور على جثتين لعنصرين من "تحرير الشام" في إدلب