"تحرير الشام" : أعدمنا شخصين نفذا تفجير جسر الشغور لصالح النظام

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 سبتمبر، 2019 10:34:24 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

قال قيادي أمني في "هيئة تحرير الشام الثلاثاء، إن الأخيرة نفذت حكما بإعدام شخصين مسؤولين عن تفجير لصالح النظام السوري في مدينة جسر الشغور (32 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وأضاف القيادي الأمني الذي طلب عدم نشر اسمه بتصريح لـ "سمارت" إنهم نفذوا "حكم القصاص" بحق كل من "فريج تركي وأحمد تركي" لرتكابهما جريمة تفجير سيارة مفخخة في مدينة جسر الشغور، مشيرا إلى أن الحكم صدر من المحكمة الشرعية، ونفذه "أولياء الدم" من وجهاء المدينة.

وأضاف أن الشخصين "اعترفا بزرع عدد من العبوات الناسفة إضافة إلى تفجير سيارة مفخخة، وأقرّا بالعمل لصالح النظام السوري".

وأعدمت "هيئة تحرير الشام" أمس الاثنين، شخصين متهمين بتنفيذ تفجير داخل مدينة جسر الشغور في شهر نيسان 2019.

وأسفر التفجير الذي وقع في حي الصومعة بمدينة جسر الشغور يوم  24 نيسان 2019، عن مقتل وجرح عشرات المدنيين، حيث وقع في منطقة سكنية تخوي سوقا شعبيا مكتظا بالأهالي.

وتشهد محافظة إدلب تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة، استهدفت قياديين ومقاتلين في الجيش السوري الحر و الكتائب الإسلامية ومدنيين، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 سبتمبر، 2019 10:34:24 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
مقتل معتقل تحت التعذيب على يد "الشرطة العسكرية" في منطقة عفرين
الخبر التالي
قوات النظام تعزز انتشارها في مدينة دمشق لحماية الحجاج الشيعة