مقتل مدني بخرق روسي لوقف إطلاق النار في إدلب

اعداد نور حمزة 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 سبتمبر، 2019 11:24:40 ص - آخر تحديث بتاريخ : 11 سبتمبر، 2019 3:35:10 م خبر عسكري عدوان روسي

سمارت - إدلب

قتل مدني ليل الثلاثاء - الأربعاء، نتيجة قصف جوي روسي طال قرى في محافظة إدلب شمالي سوريا في خرق جديد لوقف إطلاق النار المعلن عنه سابقا.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن طائرات حربية روسية استهدفت قرية الضهر التابعة لناحية دركوش بغارتين جويتين ما تسبب بمقتل أحد النازحين المقيمين فيها، وهي المرة الأولى التي تقصف فيها طائرات روسية شمال إدلب منذ إعلانها وقف إطلاق النار نهاية الشهر الفائت.

كذلك قصفت الطائرات الروسية قرى تلتيتا وكفرمارس، واقتصرت الأضرار على الماديات، إضافة إلى استهداف مدفعية النظام المتمركزة في بلدة الهبيط قرية ترملا وبلدة معرة حرمة بالقذائف، حسب ناشطين.

وقتل مدني وجرح آخر الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على بلدة جرجناز وقرية معرشمشة في خرق لاتفاق وقف إطلاق النار.

وأعلنت روسيا يوم 30 آب الفائت، وقف إطلاق النار والعمليات العسكرية من قبل قوات النظام، عقب مقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات الآلاف نتيجة الحملة العسكرية الأخيرة لقوات النظام وروسيا جنوبي إدلب وشمالي حماة.

الاخبار المتعلقة

اعداد نور حمزة 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 سبتمبر، 2019 11:24:40 ص - آخر تحديث بتاريخ : 11 سبتمبر، 2019 3:35:10 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
"تحرير الشام" تعتقل إعلاميا وتصادر معداته في مدينة إدلب
الخبر التالي
"تحرير الشام" تعتقل رئيس مجلس محلي غرب حلب