مظاهرة في مدينة إدلب تطالب قوات النظام وروسيا بمغادرة خان شيخون

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 سبتمبر، 2019 10:37:01 م خبر سياسي حراك ثوري

سمارت  - إدلب

تظاهر عشرات المدنيين في مدينة إدلب الاثنين، لمطالبة قوات النظام السوري وروسيا بالخروج من مدينة خان شيخون جنوب المحافظة شمالي سوريا.

وأفاد رئيس المجلس المحلي لمدينة خان شيخون عبد المجيد السرماني بتصريح إلى "سمارت"، أنهم نظموا المظاهرة لمطالبة قوات النظام وروسيا بمغادرة المدينة وتفنيد إدعاءات النظام أن الأهالي يريدون بقائه عبر إجباره للمدنيين بتنظيم مسيرات مؤيدة له.

وقال المتظاهر محمد قطيني إن المشاركين بالمظاهرة أكدوا على حق العودة إلى منازلهم ونددوا بتدمير قوات النظام للبنى التحتية وسرقة محتويات المنازل بعد تهجير أصحابها، وأشار المتظاهر رضوان الأطرش أن مشاركته جاءت  "ردا على هزلية النظام بإجبار مدنيين من قرى مجاورة للمدينة بتنظيم مسيرة مؤيدة لها في خان شيخون ليقول أنهم هم أصحاب الأرض (...) لكن أصحاب الأرض الحقيقيون هم مهجرون".

وشارك في المظاهرة نحو 150 شخص من أبناء مدينة خان شيخون وقرى شمال حماة ورفعوا لافتات كتب على بعضها: "لابديل عن إسقاط النظام" و "المجرم يصدر عفو عن الأبرياء في سوريا" و "إلى ذيل الكلب عفوك وصرامي الحاضرين سنحاسبك ولو بعد حين".

وطالب المجلس المحلي لخان شيخون  الأحد، من وصفهم بـ "أصحاب القرار" لاتخاذ خطوات جدية تؤدي إلى استعادة السيطرة على المدينة التي سيطرت عليها قوات النظام مؤخرا، بعد حملة عسكرية مدعومة من سلاح الجو الروسي.

وسيطرت قوات النظام والميليشيات الموالية لها يوم 20 آب 2019، على كامل مدينة خان شيخون بعد ساعات من سيطرتها على حاجز "النمر" في محيطها، حيث اندلعت اشتباكات مع الفصائل العاملة في المدينة استمرت لنحو ساعتين، انتهت بانسحاب الأخيرة منها.

وتعتبر مدينة خان شيخون أكبر مدن ريف إدلب الجنوبي وخط الدفاع الأول عن المحافظة، حيث تعرض سكانها لجميع أنواع القصوفات وبمختلف أنواع الأسلحة ومنها المحرمة دوليا، كما تعرضت لعدة مجازر أبرزها مجزرة الكيماوي 4 نيسان 2017، والتي  قتل على إثرها العشرات من المدنيين جلّهم أطفال ونساء وأصيب المئات.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 سبتمبر، 2019 10:37:01 م خبر سياسي حراك ثوري
الخبر السابق
مقتل مدني بانفجار لغم أرضي في "الباغوز" بدير الزور
الخبر التالي
عائلات فرنسية في مخيمات "قسد" تقدم شكاوى ضد وزير خارجية بلادها