مجلس اعزاز شمال حلب يوضح سبب إصدار قرار منع التظاهر دون ترخيص

اعداد محمد حسين | تحرير مالك الحداد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2019 1:17:41 ص خبر سياسياجتماعي مظاهرة

سمارت - حلب

كشف المجلس المحلي في مدينة اعزاز بحلب شمالي سوريا الأربعاء، إنهم أصدروا قرار منع تنظيم الاحتجاجات السلمية دون ترخيص لحماية المحتجين بسب تردي الوضع الأمني.  

وقال مدير المكتب الإعلامي بمجلس اعزاز المحلي ياسر حمدوش إن قرار منع التظاهر  والاحتجاج السلمي دون ترخيص جاء على خلفية الوضع الأمني وتزايد الهجمات بالمفخخات والعبوات الناسفة على التجمعات المدنية، مبينا أنه "لم يسجل أي ترخيص بعد".
 
وأضاف أن من واجبهم كمجلس مدينة تنظيم وحماية هذه التجمعات والقرار يخلق وضع "تشاركي مع الهيئات المدنية والثورية لحماية أي تجمع أو مظاهرة" .

وأوضح أنها  اجرائات بسيطة تلزم بمراجعة قوى الشرطة والأمن العام قبيل تنظيم مظاهرة أو تجمع أو وقفة لمعرفة المنظمين وآلية ومسار وأهداف هذه المظاهرة  بهدف أخذ الاحتياطات الأمنية وتأمين مكان التظاهر ويحق لكل جهة ثورية أو مدنية أفرادا وجماعات معروفة أن ترخص.

وكان مجلس اعزاز أصدر في الخامس من أيلول الجاري قرارا يمنع تنظيم مظاهرة أو وقفة تضامنية أو نجمع ما بدون ترخيص من الجهات الأمنية.

وتظاهر مئات الأشخاص بعد يوم واحد من صدرو القرار، في قرية أرشاف ومدينة اعزاز بمحافظة حلب شمالي سوريا، تضامنا مع محافظتي إدلب وحماة اللتان تتعرضان لحملة عسكرية من قوات النظام السوري ورسيا.

وسبق أن تظاهر مئات الأشخاص الجمعة 30 آب 2019، في مدن وقرية بمحافظة حلب، ضد قوات النظام السوري ورئيسها بشار الأسد وحملتها العسكرية على محافظتي إدلب وريف حماة شمالي.

وتأتي المظاهرات تزامنا مع استمرار الحملة العسكرية لقوات النظام وروسيا التي تشنها على محافظة إدلب، والتي أسفرت عن مقتل وجرح مئات المدنيين، ودمار كبير في البنية التحتية، إضافة إلى تقدمها وسيطرتها على مواقع استراتيجية فيها.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير مالك الحداد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2019 1:17:41 ص خبر سياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
قوات النظام تمنع أهالي داريا من العودة إلى منازلهم قرب مقام "شيعي"
الخبر التالي
مجلس الأمن يصوت على مشروعي قرارين "هدنة" في إدلب