النظام يفرج عن امرأة احتجزها لكشفها انتهاكات في دار أيتام بدمشق

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 سبتمبر، 2019 2:27:36 م خبر اجتماعي معتقل

سمارت - دمشق

أفرجت قوات النظام السوري عن امرأة بعد اعتقالها لساعات على خلفية كشفها لانتهاكات تجري في دار لرعاية الأيتام بالعاصمة السورية دمشق.

وظهرت الناشطة السياسية بيروين إبراهيم الخميس، في بث مباشر على صفحتها بموقع "فيسبوك" وإلى جانبها المرأة رنا جاويش التي أوقفت لخمس ساعات بمخفر شرطة حي ركن الدين، ليطلق سراحها من قبل النائب العام لاحقا.

وكانت منظمة "نسوية" قالت الخميس، إن قوات النظام احتجزت "رنا" على ذمة التحقيق بعدما كذّبت شكواها التي تقدمت بها عن التعذيب والضرب المبرح الذي يتعرض له الأطفال الأيتام في "دار الرحمة" بحي ركن الدين في دمشق.

وحمّلت الناشطة "إبراهيم" التي تعرف عن نفسها بأنها الأمين العام لـ "حزب الشباب للبناء والتغيير" مسؤولية توقيف المرأة لمندوبة وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل بحكومة النظام فداء دقوري، مشيرة إلى أن الأخيرة توجه لها "التهديد والوعيد".

وتأسست "دار الرحمة" في كانون الثاني عام 2007، وتقدم الرعاية الصحية والتربوية والجسدية والتعليمية والنفسية للفتيات من سن 14 إلى 16 عاما، وفق ما تعرف عن نفسها.

وتضم منظمة "نسوية" 35 ناشطة وكاتبة من سوريا والأردن والعراق ومصر والمغرب، تأسست عام 2014 وتعمل بشكل تطوعي لتوعية النساء في المجالات المختلفة ومساعدتهن للتخلص من العنف الذي يتعرضن له، وفق ما تعرف عن نفسها.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 سبتمبر، 2019 2:27:36 م خبر اجتماعي معتقل
الخبر السابق
الأمم المتحدة تعلن التوصل إلى اتفاق على تشكيل "اللجنة الدستورية السورية"
الخبر التالي
"تحرير الشام" تضيق على مظاهرة قرب معبر باب الهوى بإدلب