وفاة طفلة تبلغ من العمر عاما ونصف في حلب بعد اغتصابها

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 سبتمبر، 2019 2:57:20 م خبر اجتماعي حقوق الطفل

سمارت – حلب

توفيت طفلة تبلغ من العمر نحو عام ونصف، جراء تعرضها للاغتصاب من قبل شخص مجهول الهوية في مدينة السفيرة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري في محافظة حلب شمالي سوريا.

وأفادت صفحات محلية على مواقع التواصل الاجتماعي أن بعض الأهالي عثروا على الطفلة ظهر الأربعاء الفائت، مرمية في ساقية ماء عقب تعرضها للاغتصاب، حيث قاموا بنقلها إلى المشفى، إلا أنها توفيت بعد وصولها.

ونقل ناشطون عن الطبيب الشرعي الذي عاين جثة الطفلة أنها تعرضت للاغتصاب الشرجي من قبل شخص استخدم أدوات أخرى.

وكشف مصدر طبي في 15 آب 2019، عن تسجيل 35 حالة اعتداء جنسي على أطفال  تتراوح أعمارهم بين 10 و13 عاما في أحياء الفردوس والعامرية وصلاح الدين وكرم القاطرجي الواقعة تحت سيطرة قوات النظام بمدينة حلب، منذ تموز الفائت.

وتشهد مناطق سيطرة النظام عمليات تحرش واغتصاب متكررة حيث سبق أن ألقت شرطة النظام القبض على شاب في مدينة حلب استغل إحدى الفتيات جنسيا وماديا طوال عامين بعد تصويرها، فيما اشتكت نساء بمدينة حماة من انتشار ظاهرة التحرش في المواصلات العامة، عدا عن شهادات قدمتها نساء ناجيات من سجون النظام تحدثن فيها عن اغتصاب أعداد من المعتقلات في السجون.

ويتعرض الأطفال السوريون لانتهاكات جسدية ومعنوية مختلفة داخل سوريا أو في دول اللجوء، حيث كشف تقرير تركي عام 2016 عن اغتصاب نحو 30 طفلاً سورياً تتراوح أعمارهم بين 8 و12 سنة من قبل عامل نظافة في مخيم جنوبي تركيا، بينما أوقفت السلطات اللبنانية في تموز الفائت ثمانية أشخاص لاغتصابهم طفلة سورية تبلغ من العمر 14 عاما في لبنان.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 سبتمبر، 2019 2:57:20 م خبر اجتماعي حقوق الطفل
الخبر السابق
"فريق الاستجابة" ينتشل جثثا جديدة من مقبرة جماعية وتحت أنقاض في محافظة الرقة
الخبر التالي
إلقاء القبض على شاب استغل فتاة جنسيا وماديا لعامين في مدينة حلب