منظمة حقوقية توثق اعتقال الجيش الوطني 127 شخصا في عفرين خلال أيلول

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 أكتوبر، 2019 3:01:48 م خبر عسكريإغاثي وإنساني حقوق الإنسان

سمارت – تركيا

قالت منظمة "سوريون من أجل الحقيقة والعدالة" الأربعاء، إنها وثقت 127 حالة اعتقال نفذها الجيش الوطني السوري في منطقة عفرين بمحافظة حلب شمالي سوريا خلال شهر أيلول الفائت.

وأضافت المنظمة في تقرير اطلعت عليه "سمارت" أن فصائل من “الجيش الوطني” التابع للحكومة السورية المؤقتة اعتقلت  خلال شهر أيلول، 127 شخصا، بينهم 17 امرأة وطفلة، نقل بعضهم إلى سجون مركزية، وجرى الإفراج عن 70 منهم، في حين ما يزال مصير 57 معتقلا مجهولا، وتعتبر هذه الحصيلة هي الأعلى من الأشهر الثلاثة التي سبقتها.

وبينت أنها استطاعت توثيق اعتقال وتوقيف 80 شخصا خلال شهر آب و63 شخصا خلال شهر تموز، و56 شخصا خلال شهر حزيران 2019، أطلق سراح بعضهم وما يزال مصير 90 معتقلا مجهولا حتى الآن.

وسبق أن اتهمت منظمة "سوريون من أجل الحقيقة والعدالة" الحكومة التركية بمحاولة "طمس" هوية السكان الأصليين والنازحين على حد سواء في شمال حلب شمالي سوريا، من خلال منحهم "بطاقات تعريفية" لا تتضمن قيود الشخص الأصلية.

وتعرّف منظمة "سوريون من أجل الحقيقة والعدالة" عن نفسها بأنها سورية، وتعمل على توثيق انتهاكات حقوق الإنسان المرتكبة في سوريا وضدّ السوريين وتعمل من "أجل تحقيق العدالة والتغيير".

وتسيطر تركيا وفصائل من الجيش السوري الحر على منطقة عفرين منذ شهر آذار 2019، بعد طرد "وحدات حماية الشعب" الكردية منها، ويتعرض الطرفين الأولين لانتقادات من قبل الناشطين والمنظمات الحقوقية، إذ قالت منظمة العفو الدولية، إنه على تركيا وضع حد لـ"الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان" المرتكبة في منطقة عفرين بحلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 أكتوبر، 2019 3:01:48 م خبر عسكريإغاثي وإنساني حقوق الإنسان
الخبر السابق
أهالي مدينة داعل بدرعا يتذمرون من انتشار السرقة
الخبر التالي
قتلى وجرحى باشتباكات بين ميليشيا تابعة لإيران وعائلة في مدينة حلب