"ترامب": حان الوقت لانسحاب القوات الأمريكية من سوريا

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 أكتوبر، 2019 3:33:20 م خبر دوليعسكري الولايات المتحدة

سمارت - تركيا

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاثنين، إنه حان الوقت لانسحاب قوات بلاده من سوريا.

وأضاف "ترامب" في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه بموقع "تويتر"، "كان من المفترض أن تكون الولايات المتحدة في سوريا لمدة 30 يوما (...) بقينا ما يقارب ثلاث سنوات (...) حان الوقت بالنسبة لنا للخروج من هذه الحرب التي لا نهاية لها".

وتابع" الأكراد قاتلوا معنا (في إشارة إلى قوات سوريا الديمقراطية)، لقد حصلوا على مبالغ وعتاد هائل (...) سيتعين الآن على تركيا وأوروبا وسوريا وإيران والعراق وروسيا والأكراد تسوية الوضع".

وانسحبت قوات أمريكية في وقت سابق الاثنين، من نقاط مراقبة حدودية مع تركيا في منطقة تل أبيض شمال الرقة كما أخلت قاعدتها العسكرية في "تل أرقم" بمنطقة رأس العين شمال الحسكة بشكل كامل، بعدما أعلن البيت الأبيض أن القوات الأمريكية لن تشارك في العملية العسكرية التركية ضد "قسد" ولن تتمركز قرب الحدود السورية التركية.

ويأتي ذلك بعد أن هدد  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت، بشن عملية عسكرية ضد "قسد" في غضون يومين رغم أن بلاده وقعت مع أمريكا على اتفاق المنطقة الآمنة، فيما  توعدت "قسد" بشن "حرب شاملة" ضد أي هجوم تركي "غير مبرر" على شمالي شرقي سوريا.

وتوصلت كلا من تركيا وأمريكا مطلع آب الفائت، لاتفاق يقضي بإنشاء المنطقة الآمنة ينص على تسيير دوريات أرضية وجوية مشتركة بين البلدين وانسحاب "قسد" و"وحدات حماية الشعب" الكردية المنضوية ضمنها من تلك المنطقة.

ويأتي الاتفاق على إنشاء "المنطقة الآمنة" بعد تهديدات متكررة لتركيا بشن عملية عسكرية ضد "قسد" شرق نهر الفرات حيث قال  "أردوغان" يوم 6 آب الفائت إن تركيا ستدفع الثمن غاليا إذا لم تفعل ما هو لازم في شمالي سوريا.

وسبق أن قررت الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا منذ 19 كانون الأول 2018، إلا أنها وضعت شروطا جديدة للانسحاب، بينما قال مسؤولون أمريكيون إن الأولى تستعد لسحب كامل قواتها العسكرية من سوريا في نهاية نيسان القادم.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 أكتوبر، 2019 3:33:20 م خبر دوليعسكري الولايات المتحدة
الخبر السابق
الجيش الوطني يحشد قواته للمشاركة في معركة شرق الفرات
الخبر التالي
"محلي معرة النعمان" يناشد المنظمات للعمل في المدينة بعد عودة النازحين