دخول مجموعات لقوات النظام إلى ناحية تل تمر بالحسكة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 أكتوبر، 2019 2:56:36 م خبر عسكري معركة شرق الفرات

سمارت - الحسكة

دخلت مجموعات جديدة لقوات النظام السوري الثلاثاء، إلى ناحية تل تمر (38 كم شمال غرب مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، وذلك بعد أن أعلنت "الإدارة الذاتية" الكردية أنها اتفقت مع النظام لنشر قواته على طول الحدود مع تركيا لمواجهة الجيش التركي.

وقال شهود عيان بتصريح إلى "سمارت"، إن ثلاث شاحنات قادمة من مدينة الحسكة على متنها نحو 500 ضابط وعنصر لقوات النظام مزودين بأسلحة فردية ومتوسطة تمركزوا عند الصوامع و مدخل قرية الأغبيش قرب تل تمر.

وانتشرت مجموعات محدودة لقوات النظام الاثنين، في منطقتي عين عيسى شمال الرقة وتل تمر بالحسكة، حيث قالت مصادر محلية وعسكرية من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) إن نحو 12 عربة عسكرية على متنها عناصر للنظام عبرت من مدينة الطبقة وتمركزت في عدد من القرى منها صرين وأبو سوسة وعلى مدخل بلدة عين عيسى و "اللواء 93".

وأعلن مسؤولون في "الإدارة الذاتية" الأحد، توصلهم لاتفاق مع روسيا والنظام السوري على دخول الأخير إلى محيط مدينتي منبج وكوباني "عين العرب"  شرق مدينة حلب شمالي سوريا، فيما أعلن النظام تحرك وحدات من قواته لمواجهة الجيش التركي.

فيما قال عضو "حزب الاتحاد الديمقراطي" (إحدى الحركات المؤسسة للإدارة الذاتية) ألدار خليل في لقاء مع وسيلة إعلامية كردية الاثنين، إن الاتفاق بين "قسد" و النظام السوري ينص على انتشار قوات الأخير من منطقة المالكية (ديرك) وحتى رأس العين شمال الحسكة ومن عند منطقة تل أبيض شمال الرقة حتى منبج شمال حلب، دون الانتشار في رأس العين وتل أبيض.

ويأتي ذلك  إطار العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، والتي سيطر خلالها الجيش التركي وفصائل الجيش الوطني السوري المساندة له على عدد من القرى والبلدات والمدن، وسط رفض دولي للعملية ودعوات لإيقافها.

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 أكتوبر، 2019 2:56:36 م خبر عسكري معركة شرق الفرات
الخبر السابق
"اليونيسيف": 70 ألف طفل نزحوا نتيجة العملية التركية في شمالي شرقي سوريا
الخبر التالي
الدفاع الروسية: النظام السوري سيطر على كامل مدينة منبج وريفها بحلب