فرنسا: فرار نساء فرنسيات من مخيم في مناطق سيطرة "قسد" بسوريا

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أكتوبر، 2019 11:23:04 ص خبر دولي معركة شرق الفرات

سمارت - سوريا

قالت الخارجية الفرنسية الأربعاء، إن تسع نساء فرنسيات من عوائل تنظيم "الدولة الإسلامية" فررن من مخيم يقع في مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بعد إنطلاق العملية العسكرية التركية في شمالي شرقي سوريا.

ولم تذكر الخارجية من أي مخيم فرت النساء ولا إلى أين توجهن.

وأضاف وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان لقناة "بي.إف.إم"، إنه سيتوجه إلى العراق قريبا لبحث الإطار القضائي الذي يتيح محاكمة "متشددين" محتجزين في سوريا، بحسب وكالة "رويترز".

وأعلنت "الإدارة الذاتية" الكردية الأحد 13 تشرين الأول، أن 785 شخصا أجنبيا من عوائل تنظيم "الدولة" فروا من مخيم بلدة عين عيسى شمال الرقة بالتزامن مع غارات جوية للطائرات التركية، مشيرة أن الأشخاص هاجموا حراس المخيم وخلعوا الأبواب ثم لاذوا بالفرار.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاثنين 14 تشرين الأول 2019، إن "قسد" قد تفرج "عمدا" عن معتقلين لتنظيم "الدولة" من سجون الأخيرة في شمالي شرقي سوريا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المسؤول في وحدة الإعلام العسكري بـ "قسد" مروان قامشلو قوله الجمعة 1 تشرين الأول 2019، إن خمسة عناصر للتنظيم فروا من سجن مدينة القامشلي شمال الحسكة بعد قصف تركي لموقع قريب من السجن، دون أن يذكر كيف وإلى أين فروا.

وسبق أن قالت "قسد" في بيانات متكررة لها إن العملية العسكرية التركية ستقوض من قدرتها على حراسة عناصر التنظيم و ستؤدي إلى "الفوضى" وزيادة عمليات التنظيم في شمالي شرقي سوريا.

وأعلنت تركيا الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، عن بدء العملية العسكرية ضد "قسد"، حيث قال مسؤولون أتراك إن المعركة تجري "وفق القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة"، وسط رفض دولي للعملية، ودعوات لإيقافها، فيما اعتبرت "العفو الدوليةأن الهجوم التركي سيعرّض المدنيين للخطر.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أكتوبر، 2019 11:23:04 ص خبر دولي معركة شرق الفرات
الخبر السابق
"البنتاغون": سنواصل دعم "قسد" لمواجهة تنظيم "الدولة" في سوريا
الخبر التالي
مشفى بمنطقة تل تمر في الحسكة يشتكي نقص المعدات الطبية