"الجيش الوطني" يسيطر على 14 قرية في الرقة والحسكة

اعداد عائشة صبري | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أكتوبر، 2019 7:24:28 م خبر عسكري معركة شرق الفرات

سمارت – سوريا

أعلن "الجيش الوطني السوري" المرتبط بـ "الحكومة السورية المؤقتة" الأربعاء، سيطرته على 14 قرية جديدة في منطقتي رأس العين وتل أبيض في محافظتي الحسكة والرقة شمالي شرقي سوريا ضمن معركة شرق الفرات.

وقال "الجيش الوطني" عبر معرفاته الرسمية إنه سيطر على قرى "طرابلس كبيرة، وطرابلس صغيرة، وفلسطين، ومتقلتة، وقنديل، وغنورة، وطنوزة، والديمو، والعبو، والعثمانية" التابعة لمنطقة تل أبيض شمال مدينة الرقة خلال المواجهات مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

كذلك أعلن "الجيش الوطني" أنه سيطر أيضا على قرى "العالية، وخربة النعيمة، والعطامية، وحيلة" التابعة لمنطقة رأس العين شمال مدينة الرقة، مضيفا أنه أسقط طائرة استطلاع لـ "قسد" في محور رأس العين.

وأوضح مصدر عسكري من "الجيش الوطني" لـ "سمارت"، أنهم يتقدمون من جهة ناحية عين عيسى، لافتا إلى وقوع خسائر في صفوف الجيش التركي خلال المواجهات مع "قسد" جنوب غرب عين عيسى حيث قتل جندي تركي وجرح آخران كما أعطبت عربة عسكرية لهم.

وأضاف المصدر، أن "الجيش الوطني" تمكن من قتل عنصرين لـ "قسد" بمواجهات على الأطراف الشمالي لعين عيسى، وفجر دبابة لهم داخل صوامع الحبوب عند مدخل المدينة، بينما أسرت "قسد" عنصرا لـ "الجيش الوطني" أثناء المعارك.

وأشار المصدر أنهم يتقدمون باتجاه  قرية الشركراك (9 كم شرق مدينة عين عيسى)، مضيفا أنهم سيستطيعون بذلك محاصرة مدينة عين عيسى من  ثلاث جهات.

وأعلن "الجيش الوطني" الثلاثاء، سيطرته على قرى جديدة في منطقتي رأس العين وتل أبيض، وسبق أن سيطر على مدينة تل أبيض وبلدة سلوك عند الحدود مع تركيا شمال الرقة بعد اشتباكات مع "قسد".

ويأتي ذلك في إطار العملية العسكرية التي أعلنتها تركيا ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث قال مسؤولون أتراك إن المعركة تجري "وفق القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة"، وسط رفض دولي للعملية ودعوات لإيقافها.

الاخبار المتعلقة

اعداد عائشة صبري | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أكتوبر، 2019 7:24:28 م خبر عسكري معركة شرق الفرات
الخبر السابق
"المعلم" لـ"بيدرسن": معركة شرق الفرات تهدد عمل اللجنة الدستورية
الخبر التالي
اغتيال عضو سابق بمجلس شورى "حكومة الإنقاذ" في مدينة سرمين بإدلب