ألمانيا تقترح إقامة منطقة آمنة في سوريا بإشراف روسي - تركي

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أكتوبر، 2019 5:01:19 م خبر دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات

سمارت - تركيا

اقترحت وزيرة الدفاع الألمانية أنيجريت كرامب كارينباور إقامة منطقة آمنة في شمالي شرقي سوريا تحت إشراف روسي - تركي، فيما قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية (الكرملين) إن "المقترح جيد".

وقالت "كارينباور" الاثنين، "لا يمكننا أن نقف موقف المتفرج ولا نفعل شيئا (...) أقترح أن نقيم منطقة أمنية تحت إشراف دولي وبمشاركة تركيا وروسيا (...) تلك الخطوة ستسهم في استقرار المنطقة حتى يتمكن المدنيون من إعادة البناء و يتمكن اللاجئون من العودة طوعا"، بحسب وكالة "رويترز".

وأشارت "كارينباور" أنها ستناقش المبادرة مع الشركاء في حلف شمال الأطلسي هذا الأسبوع ولم تستبعد إرسال جنود ألمان إلى سوريا قائلة إن المسألة في يد البرلمان.

من جانبه قال المتحدث باسم "الكرملين" دميتري بيسكوف الثلاثاء، إن موسكو ليس لديها موقف محدد حتى الآن من مبادرة وزيرة الدفاع الألمانية  بخصوص إنشاء منطقة آمنة على الحدود التركية من الجانب السوري، ووصف الاقتراح بـ "المبادرة الجديدة ويجب دراستها".

وحول سؤال عما إذا كانت روسيا ستسمح للقوات التركية بالبقاء في سوريا، قال "بيسكوف" إن السماح للقوات التركية بالبقاء في سوريا هو أمر يمكن لحكومة النظام السوري فقط أن تقرره، بحسب وكالة "روسيا اليوم".

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت سابق الثلاثاء، إن المشاورات بين روسيا وتركيا بشأن شمالي شرقي سوريا "مسألة ضرورية جدا"، مضيفا،  "مستوى العلاقات الروسية التركية التي تم تحقيقها، يلعب دورا مثاليا في تسوية جميع المسائل العالقة في المنطقة وستتيح لنا إيجاد حلول مشتركة  للمسائل العالقة لتركيا ولجميع دول المنطقة، وبما فيها مصلحة لكل الأطراف".

ويأتي ذلك في إطار العملية العسكرية التي أعلنتها تركيا ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت القوات التركية على عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة، لكنها علّقت المعركة بشكل مؤقت في إطار اتفاق أمريكي- تركي ينص على وقف إطلاق النار مدة خمسة أيام وانسحاب "قسد" بعمق 32 كيلو متر مربع..

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أكتوبر، 2019 5:01:19 م خبر دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات
الخبر السابق
أهال يعثرون على جثة عليها آثار تعذيب قرب مدينة الطبقة بالرقة
الخبر التالي
مجموعات لقوات النظام تنتشر قرب خطوط الاشتباك في الحسكة