روسيا ترفض رقابة "الناتو" في المنطقة الآمنة شمالي سوريا

اعداد عائشة صبري | تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أكتوبر، 2019 10:29:50 م خبر دوليسياسي معركة شرق الفرات

سمارت – تركيا

رفضت وزارة الخارجية الروسية الجمعة، الرقابة الدولية لـ "حلف شمال الأطلسي" (الناتو) في المنطقة الآمنة شمالي شرقي سوريا.

وقال وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، في مؤتمر صحفي مع وزيرة الخارجية النرويجية إينه إريكسن سوريدي في مدينة كيركينيس النرويجية، إن "سيطرة حلف شمال الأطلسي على المنطقة الآمنة في سوريا بقرار من مجلس الأمن الدولي، ليست فكرة جيدة"، بحسب وكالة "روسيا اليوم".

وأضاف "لافروف"، "إذا كانت عند حلف شمال الأطلسي بالفعل رغبة في الاضطلاع بهذه المهمة، فإن هذه الفكرة بالطبع لا تحمل أي شيء إيجابي في حد ذاته (...) هناك اتفاقات روسية-تركية تدعمها دمشق والأكراد، يجب تنفيذها".

واقترحت وزيرة الدفاع الألمانية أنيجريت كرامب كارينباور إقامة منطقة آمنة في شمالي شرقي سوريا تحت إشراف روسي - تركي، فيما قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية (الكرملين) إن "المقترح جيد".

وكان الأمين العام لحلف "الناتو" ينس ستولتنبرغ أكد الخميس، تأييده للمقترح الألماني بإنشاء منطقة آمنة دولية في شمالي سوريا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، إن "قسد" بدأت بالانسحاب من المناطق الحدودية مع تركيا في الجانب السوري تنفيذا لبنود الاتفاق، كما أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنها سترسل مزيدا من قوات الشرطة العسكرية الروسية والعتاد إلى سوريا خلال أسبوع.

واتفقت كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في سوريا وتسيير دوريات مشتركة بين البلدين عقب عملية الانسحاب.

ويأتي ذلك بعد إيقاف تركيا عمليتها العسكرية التي أطلقتها  ضد "قسد"  الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت القوات التركية على عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عائشة صبري | تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أكتوبر، 2019 10:29:50 م خبر دوليسياسي معركة شرق الفرات
الخبر السابق
جرحى من قسد باشتباكات مع أشخاص يشبته بانتمائهم لتنظيم "الدولة" في الرقة
الخبر التالي
"الجيش الوطني" يؤكد أسر امرأة من عناصر "قسد" في الرقة