"أردوغان": سنوسع نطاق المنطقة الآمنة في سوريا إذا استدعى الأمر ذلك

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أكتوبر، 2019 2:03:27 م خبر دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات

سمارت - تركيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء، إن بلاده ستوسع نطاق المنطقة الآمنة في شمالي شرقي سوريا إذا استدعى الأمر ذلك.

وأضاف "أردوغان" خلال كلمة ألقاها أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية في العاصمة أنقرة، إن تركيا تحتفظ بحقها في شن عملية عسكرية جديدة ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) إذا تبين أنها لم تنسحب بعمق 30 كيلو متر من المنطقة الآمنة.

وأشار "أردوغان" أن تركيا ستبدأ بتسيير دوريات مشتركة مع روسيا بعمق 7 كيلومتر مبدئيا، مضيفا في الوقت ذاته أنه يجب "تطهير" منطقة كوباني "عين العرب" شمال حلب من "الإرهابيين (في إشارة إلى قسد).

وأردف أن قواته بمشاركة الجيش الوطني السوري سيطرت خلال العملية التركية على 558 منطقة سكنية تمتد على مساحة 4219 كيلومتر مربع شمالي شرقي سوريا، لافتا أنه جرى أيضا تحييد أكثر من 900 عنصر لـ "قسد".

 واتفقت كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في سوريا بعمق 32 كيلو متر خلال 150 ساعة، وتسيير دوريات مشتركة بين البلدين عقب عملية الانسحاب.

 وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء، اكتمال انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة في إطار تنفيذ الاتفاق الروسي - التركي، وقال "أردوغان" تعقيبا على ذلك إن روسيا أبلغتهم بالانسحاب الكامل لـ "قسد" و ستتأكد تركيا من صحة ذلك عبر الدوريات المشتركة.

و قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في وقت سابق الأربعاء، إن الاتفاق الذي أبرمته بلاده مع تركيا حول سوريا، "ينفذ بصعوبة"، مضيفا "مذكرة التفاهم التي وقعها الرئيسان الروسي والتركي تنفذ لكن بصعوبة، لكننا نعتقد أن ذلك هو السبيل الوحيد لإرساء السلام في سوريا والحفاظ على وحدة أراضيها".

ويأتي ذلك بعد العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت القوات التركية على عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة، لكنها علّقت المعركة بشكل مؤقت في إطار اتفاق أمريكي- تركي ينص على وقف إطلاق النار مدة خمسة أيام وانسحاب "قسد" بعمق 32 كيلو متر، ليعلن بعدها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الاتفاق "أصبح دائما".

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أكتوبر، 2019 2:03:27 م خبر دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات
الخبر السابق
فصائل عسكرية تصد محاولة تقدم لقوات النظام باللاذقية
الخبر التالي
يحيى العريضي: السوريون سيكتبون دستورهم بأيديهم عبر نقاشات مباشرة